• إخلاء سبيل جامعة قمامة رمت جثة طفلها بعد وفاته بسبب "أكل الزبالة"

    02:26 م السبت 12 يناير 2019
    إخلاء سبيل جامعة قمامة رمت جثة طفلها بعد وفاته بسبب "أكل الزبالة"

    ارشيفية

    كتب - محمود السعيد:

    أمرت نيابة حوادث شرق القاهرة الكلية، بإشراف المستشار أحمد عزالدين عبد الشافي، بإخلاء سبيل جامعة قمامة ألقت جثة طفلها في الشارع.

    كان قسم شرطة المطرية قد تلقى بلاغا من "أحمد. ع" 38 سنة، عامل، ومقيم دائرة القسم؛ بعثوره على جثة لطفل يبلغ من العمر حوالي سنتين داخل الصندوق الخلفي لسيارته "كابينة مزدوجة " حال توقفها بشارع طه قنديل أمام مستشفى المطرية التعليمي.

    وكشفت التحريات بإجراء التحريات وجمع المعلومات ومن خلال فحص الكاميرات بمحل الواقعة أمكن التوصل إلى والدة الطفل وتدعى "بدرية. م"، 33 سنة، جامعة قمامة وأنها وراء التخلي عنه بمكان العثور عليه. بإعداد الأكمنة اللازمة بأماكن ترددها أسفرت إحداها عن ضبطها، وبمواجهتها اعترفت بارتكاب الواقعة.

    وقالت الأم في اعترافاتها؛ إنه بتاريخ 16 أكتوبر الجاري، وأثناء قيامها بجمع القمامة شعر نجلها بحالة إعياء نتيجة تناوله بعض بقايا المأكولات من صندوق القمامة فتوجهت به الى مستشفى المطرية التعليمي وتبين وفاته، فاصطحبته خارج المستشفى وتخلصت من الجثة بمكان العثور عليها خشية تعرضها للمساءلة القانونية وأقرت بأن الطفل يدع "محمد. ا".

     

     

    إعلان

    إعلان

    إعلان