إعلان

دعم الاقتصاد وتحسين حياة المواطنين.. 27 رسالة من محافظ البنك المركزي

02:57 م الجمعة 08 أكتوبر 2021
دعم الاقتصاد وتحسين حياة المواطنين.. 27 رسالة من محافظ البنك المركزي

الملتقى المصرفي العربي الأول للأمن السيبراني

كتبت – منال المصري:

وجه طارق عامر محافظ البنك المركزي المصري، في كلمته خلال مشاركته بفعاليات الملتقى المصرفي العربي الأول للأمن السيبراني، عددا من الرسائل المختلفة للجهاز المصرفي والمجتمع والحكومة بهدف تنمية الاقتصاد المصري، وزيادة معدلات التشغيل ومحاربة البطالة.

ونعرض أهم رسائل محافظ البنك المركزي التي جاءت في كلمته أمس في فعاليات الملتقى المصرفي العربي الأول للأمن السيبراني في هذا التقرير كالتالي:

1 - الرئيس عبد الفتاح السيسي قاد مشروعات وتحول ونهضة تنموية في مصر لم أشهدها خلال 40 عاما في حياتي العملية في البنية التحتية.

2 - نستهدف الحفاظ علي مستويات منخفضة من الأسعار لإتاحة حياة أفضل للمواطن والمجتمع ومستويات منخفضة من الفقر، وكذلك معدلات منخفضة من البطالة، فهذه السياسة اتضحت في مواجهة أزمة كورونا.

3 - مساندة البنك المركزي للقطاع الخاص ليست بهدف مساندة رجال الأعمال ولكن للحفاظ على 24 مليون وظيفة يتمتع بها القطاع الخاص

4 - هدفنا من دعم القطاع الخاص زيادة هذه الأعداد 10% إلى 20% سنويا لمحاربة البطالة بجانب المشروعات التي تقوم بها الدولة.

5 - مصر جذبت تدفقات نقد أجنبي تجاوزت 500 مليار دولار خلال أخر 5 سنوات لم تكن تحدث إذا لم يتخذ الرئيس عبد الفتاح السيسي قرارات الإصلاح الجريئة في 2016 بشجاعة بما أدى إلى تحويل مسار الاقتصاد المصري من مسار صعب لا نستطيع تحمله إلى مستقر حاليا.

6 – تزايد حجم المعاملات المالية الرقمية في السوق المصري والتي وصلت العام السابق لأكثر من مليار عملية بقيمة حوالي 2.8 تريليون جنيه.

7 - وصلت مقدرات الجهاز المصرفي إلى 7.5 تريليون جنيه.

8 - إنشاء أول وحدة للأمن السيبراني في مصر تضم كفاءات على أعلى مستوى مشهود لهم إقليمياً ودولياً.

9 - البنك المركزي يعمل من خلال سلطاته للتأكد من أن قطاعات الأمن السيبراني بجميع البنوك العاملة في مصر على المستوى المطلوب لمواجهة أي تهديدات سيبرانية.

10- قرار التدخل بالاحتياطي النقدي الذي تم بنائه بشكل ضخم وتم ضخ المليارات خلال أزمة كورونا لحماية المجتمع من الصدمة السعرية والبطالة.

11 - نبني الاحتياطي من أجل استخدامه في الأزمات وبناء القيادات من أجل التفكير السليم واتخاذ القرارات الصحيحة في أوقات الأزمات.فليس موجود كديكور ولكن لاستخدامه في الوقت المناسب وإعادة بنائه مرة أخرى.

12 - تأسيس صندوق بحجم مليار جنيه لدعم المبتكرين في قطاع التكنولوجيا المالية.

13 - إطلاق مركز التكنولوجيا المالية FinTech Hub في الربع الأول من العام القادم 2022 ، في مبنى المركزي القديم بشارع قصر النيل بالقاهرة .

14 - عززنا مؤسسات البنك المركزي بشكل كبير وخاصة الرقابة علي البنوك من أجل الحفاظ علي مقدرات البلد.

15 - قانون البنك المركزي والجهاز المصرفي الجديد يتيح طفرة كبيرة في مستويات الرقابة وجاهزين لتنفيذه.

16 - مجلس إدارة البنك المركزي رقيب علي محافظ البنك المركزي وصممنا ان ينص قانون البنوك الجديد الرقابة علي المحافظ وتحديد سلطاته وصلاحياته لحماية البلد لتفعيل نظم الحوكمة لتأمين المؤسسات.

17 - البنوك ضخت المليارات في شرايين الاقتصاد المصري بما لديها من سيولة مرتفعة.

18 - السياسات النقدية ساهمت في حماية المركزي والمواطن من صدمات الأسعار لتجنب ذلك ما عانته الدول مستوي العالم خلال جائحة كورونا.

19 - اتخاذ إجراءات غير مسبوقة للتخفيف من تبعات كورونا فقد تم خفض أسعار الفائدة علي المقترضين، و تخفيف أعباء تكلفة الفائدة على الموازنة العامة للدولة، وتم زيادة العائد للمدخرين بالجنيه المصري خلال أزمة كورونا.

20 - العمل المؤسسي والتعاون الكبير والإفصاح والشراكة مع مؤسسات الدولة بالتأكيد قد تحقق نتائج غير مسبوقة .

21 - قيادات البنك المركزي العريقة الوطنية يعملون بتجرد من أجل سلامة أمن المجتمع والاقتصاد القومي.

22 - لدى المركزي رؤية مستقبلية تسبق وقوع الأحداث الطارئة بما أدي إلي تعزيز البنية التحتية الإلكترونية في الجهاز المصرفي.

23 - رؤية البنك المركزي شهدت على مدار العقدين الماضيين تحركاً في مفاهيم الإدارة والبعد عن البيروقراطية، واضعاً في أولوياته استهداف الحفاظ على مستويات منخفضة للأسعار ومستويات منخفضة من البطالة.

24 - استقلالية القطاعات الرقابية في البنوك تعني إنها لا تأخذ تعليماتها من الإدارة التنفيذية إلا ما هو مناسب لسلامة العمل وبالتالي أصدرنا قرارا في مجالس إدارات البنوك وتنوع الخبرات مثل وجود خبراء في قطاع التكنولوجيا وهو الأسلوب الصحيح لصالح بلدنا.

25 - نعمل بقرب وتعاون كبير مع الحكومة والمجموعة الاقتصادية ونتفق ونختلف لصالح البلد والمصلحة العامة من أجل التطوير والبناء.

26 - تحدثنا بصراحة مع الحكومة بضرورة أن تأخذ الصادرات الإهتمام الأكبر باعتبارها المكمل لميزان المدفوعات الذي حقق نتائج مبهرة وكذلك مساندة الصناعة والقطاع الخاص من خلال إزالة الأعباء علي القطاع الخاص من أجل الموظفين.

27 - أرسلنا خطابات للبنوك بمساندة رجال الأعمال المتعثرين فليس من عمل البنوك تحويلهم للقانون فبعض المشروعات تكسب وأخرى تخسر فهناك المكسب والخسارة.

أفضل أسعار التكييفات

اعرف الاسعار
محتوي مدفوع

إعلان

El Market

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي