إعلان

البنك الزراعي يطلق قوافل توعية بالخدمات التمويلية والمصرفية في قرى"حياة كريمة"

01:21 م الثلاثاء 12 أكتوبر 2021

كتبت- منال المصري:

أطلق البنك الزراعي المصري عددًا كبيراً من القوافل التوعوية للتوعية ببرامجه وخدماته التمويلية والمصرفية والشمول المالي جابت القرى المشمولة بالمبادرة الرئاسية لتطوير قرى الريف المصري "حياة كريمة".

وقال البنك في بيان اليوم الثلاثاء، إن ذلك يأتي في إطار مساهمة البنك في تنفيذ أهداف المبادرة الرئاسية من خلال توفير كافة الخدمات المصرفية والتمويلية لسكان الريف.

وأضاف أن القوافل تأتي بهدف تحسين جودة الحياة في القرى ،وتحسين مستوى معيشة سكانها ،تنفيذًا لتوجيهات رئيس الجمهورية، وتوجه الدولة نحو تحقيق التنمية المستدامة ورؤية مصر 2030 .

وأضاف البنك أن القوافل التوعوية تستهدف استعراض البرامج التمويلية التي يقدمها البنك الزراعي المصري لدعم الفلاحين وصغار المزراعين والمربين ،مثل قروض المحاصيل الزراعية، ومشروع البتلو، وتطوير مراكز الألبان، والتوعية ببرنامج تمويل التحول من نظم الري التقليدي بالغمر لنظم الري الحديث.

وأشار إلى أن التوعية تتضمن قروض تمويل المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر مثل برنامج باب رزق الموجه لتمكين المراة الريفية والشباب، وقرض الحرف لدعم أصحاب الحرف اليدوية والتقليدية والصناعات الصغيرة ،وذلك بهدف توفير فرص عمل حقيقية وتحسين مستوى الدخل للأفراد والأسر بما يحقق حياة كريمة لكافة مواطني قرى الريف المصري .

كما تستهدف قوافل البنك الزراعي التوعية بالشمول المالي والخدمات المصرفية التي يقدمها البنك الزراعي المصري لإتاحة كافة خدماته المالية لسكان القرى ،وتوعيتهم باستخدام وسائل الدفع الإلكتروني وغيرها من الخدمات المصرفية بهدف تحفيزهم للتعامل مع القطاع المصرفي الرسمي لتحقيق الشمول المالي.

ويقوم البنك خلال تلك القوافل بإصدار بطاقات الدفع الوطنية "ميزة - الزارعي" بالمجان لسكان القرى لتشجيعهم على استخدام بطاقات الدفع الإلكتروني، وهو ما يواكب جهود البنك في تركيب ماكينات الصراف الآلي ATM في كافة قرى حياة كريمة .

وقال علاء فاروق رئيس مجلس إدارة البنك الزراعي المصري إن مبادرة "حياة كريمة" التي أطلقها الرئيس وتنفذها كافة مؤسسات الدولة هي مبادرة تاريخية تستهدف بناء مجتمع ريفي جديد كلياً يرتقي بالمستوى الاجتماعي والاقتصادي والبيئي للسكان.

وأضاف :"كما أنها ستغير وجه الحياة في الريف بشكل كبير ويحول القرية المصرية من قرية طاردة للسكان لقرى منتجة مزدهرة اقتصادياً، نظرا لأن المبادرة تستهدف تحقيق التنمية الشاملة لكافة قرى الريف المصري بما يوفر بالفعل مستوى حياة كريمة لمواطني تلك القرى بحسب البنك .

وأشار علاء فاروق إلى أن البنك بدأ قوافله التوعوية بجولات في قرى مركزي ساحل سليم بمحافظة أسيوط والوقف بمحافظة قنا ،أعقبها قوافل جابت القرى المشمولة في مبادرة حياة كريمة في محافظات سوهاج والفيوم وغيرها.

وكان آخر تلك القوافل في قرية نهطاي بمركز زفتى بالغربية والتي لاقت إقبالاً كبيراً وتفاعلاً من سكان القرية في حضور الوزير السيد القصير وزير الزراعة والدكتور طارق رحمي محافظ الغربية ونواب البرلمان ومجلس الشيوخ الذين أشادوا بجهود البنك في توعية سكان القرية بالخدمات المصرفية والتمويلية التي يقدمها البنك للمواطنين ودعم جهود الدولة في تحقيق الشمول المالي ، وفقا لرئيس البنك.

أفضل 8 هواتف بسعر أقل من 5000 جنيه

تعرف عليها
محتوي مدفوع

إعلان

إعلان

El Market

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي