شخصيات حول السيسي

01:09 ص الجمعة 23 مايو 2014
شخصيات حول السيسي

عبد-الفتاح-السيسي

كتب - إبراهيم عياد وعبد الله قدري وعلاء أحمد:
بعد أن أعلنت اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية أن المنافسة على منصب رئيس الجمهورية أصبحت بين مرشحين اثنين فقط، هما عبد الفتاح السيسي وحمدين صباحي، باتت الشخصيات العامة والسياسية أمام 3 اختيارات إمام اختيار أحد المرشحين أو مقاطعة الانتخابات نهائيًا مثلما فعلت قيادات التحالف الوطني لدعم الشرعية الموالي للإخوان المسلمين.

أعلنت عدد من الشخصيات السياسية والعامة دعمها للسيسي رئيسًا لمصر، ووصفوه بأنه الأقدر على قيادة البلاد وانه رجل المرحلة الذي خلص الشعب من حكم الإخوان، ويأتي على رأس تلك الشخصيات:

عمرو موسى
كان عمرو موسى، المرشح الرئاسي السابق، أول المغردين في الفاعلية الالكترونية التي دعت إليها حملة السيسي عبر فيسبوك وتويتر، يوم السبت الماضي الموافق 3 مايو، وقال موسى: ''مصر قادرة على أن تستعيد دورها في خدمة أبنائها وريادة منطقتها ولعب دورها على مستوى العالم.. تحيا مصر''، ''الجدية والعمل والولاء لمصر هو المفتاح، أدعو كل المصريين للعمل الجاد وجدية الأداء وتحيا مصر''.

التحق بالعمل بالسلك الدبلوماسي بوزارة الخارجية المصرية عام 1958، وعمل مديرا لإدارة الهيئات الدولية بوزارة الخارجية المصرية عام 1977 ومندوبا دائما لمصر لدى الأمم المتحدة عام 1990 ووزيراً للخارجية من عام 1991 إلى 2001، وأميناً عاماً للجامعة العربية عام 2001 إلى 2011.

خالد يوسف
أعلن المخرج السينمائي خالد يوسف، تأييده للسيسي رئيسًا للبلاد، وخالف قرار التيار الشعبي الذي أعلن دعمه وتأييده لصباحي في الانتخابات الرئاسية.

خالد يوسف تلميذ المخرج يوسف شاهين، واشترك معه في كثير من أعماله كمساعد مخرج وشاركه في إخراج فيلم واحد هو هي فوضى.

يوسف من الفنانين الذين أيدوا ثورة 25 يناير التي أطاحت بالرئيس الأسبق مبارك بعد 30 سنة من الحكم يوم 11 فبراير 2011، وشارك خالد في التظاهرات التي طالبت بإسقاط الرئيس السابق محمد مرسي، في 30 يونيو، ولكن هذه المرة لم يكن يوسف في ميدان التحرير ولكنه كان في طائرة وهليكوبتر خصصتها له القوات المسلحة لتصوير الحشود التي خرجت إلى الميادين للمطالبة برحيل مرسي.

اتهم أنصار مرسي، يوسف بأنه فبرك الفيديوهات وأنه من صنع الثورة عن طريق زيادة الحشود في الملايين، ولكنه نفى ذلك.

محمود بدر
أعلن محمود بدر، مؤسس حركة تمرد، التي جمعت توكيلات الإطاحة بمرسي، تأييده للسيسي رئيسًا لمصر 2014، بالرغم من انشقاق عضوين من المؤسسين للحركة، وهما محمد عبد العزيز، حسن شاهين، وانمامهما إلى حملة المرشح المنافس، حمدين صباحي. كان بدر الذي كان أحد أعضاء اللجنة التأسيسية لتعديل الدستور، وانضم إلى لجنة الشباب بحملة السيسي.

حازم عبد العظيم
تولى حازم عبد العظيم منصب أمين لجنة الشباب بحملة السيسي الانتخابية، عبد العظيم ذو توجه ليبرالي تم ترشيحه لمنصب وزير لاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، في يوليو 2012، ولكن تم استبعاده لشبهة التعامل مع إسرائيل، يُعرف عن عبد العظيم نشاطه عبر مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وتويتر.

هاني سري الدين
قانوني وسياسي متخصص في الاستثمار والتنمية الاقتصادية وسوق المال، من مواليد محافظة الجيزة في 19 مايو 1966، له العديد من المؤلفات والكتب باللغتين الإنجليزية والعربية، تتركز فلسفته في مجال القانون والتنمية الاقتصادية على أن الإصلاح الاقتصادي غير ممكن بدون أن يكون مصحوباً بإصلاح مؤسسي لتحويل السياسات والرؤى الصائبة إلى واقع ملموس.

وشارك في تأسيس حزب المصريين الأحرار الذي كان واحدا من أبرز الكيانات السياسية الناشئة بعد الثورة ممثلا للتيار الليبرالي الوطني المعتدل في مصر.

مرتضى منصور
رئيس نادي الزمالك الحالي، الذي اعلن انسحابه من السباق الرئاسي في مؤتمر صحفي، أعلن خلاله تأييده للسيسي رئيسًا داعيًا أنصاره إلى التصويت للسيسي في الانتخابات الرئاسية.

اشتهر منصور بكثرة الخلافات مع عدد من الشخصيات منهم، أحمد شوبير، ولكن انتهى الخلاف بينهم حاليًا بعد ان تمكن السيسي من عقد صلح بينهم، مع وعد بعد تكرار مشاكل الماضي مرة أخرى، ومن آخر المشكلات التي كان منصور طرفًا فيها، قضية الراقصة سما المصري، الذي هاجمها واتهمها بنشر الفاحشة.

أحمد شفيق
 رئيس وزراء مصر في عهد الرئيس الأسبق مبارك، والمرشح الرئاسي السابق، أعلن تأييده ودعمه للمشير السيسي، وعدم ترشحه للانتخابات لأن السيسي هو الأقدر على قيادة البلاد، وأن كافة إمكانيات حزب ''الحركة الوطنية المصرية'' لمساعدة السيسي في حملته الانتخابية.

مصطفى بكري
 قبل أن يعلن السيسي ترشحه للانتخابات الرئاسية، ظل مصطفى بكري، عضو مجلس الشعب السابق، يطالبه بالترشح لرئاسة الجمهورية، ونظم العديد من المؤتمرات لمطالبته بالترشح للرئاسة.

فاتن حمامة
 أعلنت الفنانة فاتن حمامة، دعمها وتأييدها للسيسي رئيسًا، واستعانت الحملة بمقولتها في الترويج للسيسي، حيق قالت، ''مبروك للمصريين ترشحك للرئاسة''.

عبد الحكيم عبد الناصر
 أعلن عبد الحيكم عبد الناصر أن عائلة الرئيس الراحل تؤيد المشير عبد الفتاح السيسي، في الانتخابات الرئاسية القادمة، مؤكدًا أن البلاد تحتاج في الوقت الحالي إلى شخصية عسكرية لإعادة الأمان للمصريين.

أسرة السادات
 أعلنت أسرة الرئيس الراحل محمد انور السادات تأييدها للسيسي رئيسًا لمصر، حيث سلم جمال السادات توكيلات أسرته التي أيدت من خلالها السيسي، إلى السفير محمود كارم، منسق عام الحملة، والتقت بعد ذلك جيهان السادات ونجلها جمال بالسيسي لإعلان تأييدهم لهم وأنه الأفضل لقيادة البلاد.

أسرة الشاذلي
 أعلنت أسرة الفريق سعد الدين الشاذلي، دعمها وتأييدها للسيسي في الانتخابات الرئاسية ضد منافسه حمدين صباحي، وسلمت توكيلات تأييده في قت سابق لحملة السيسي.

وقالت زينات السحيمي، أرملة الفريق سعد الشاذلي، إن المصريين يرون في السيسي القائد الذي يستطيع أن يدير البلاد في هذه الظروف الاستثنائية ويخرج بها إلى بر الأمان، وأنها وعائلتها كانوا من المشاركين في 30 يونيو التي أتمها انحياز الجيش للإرادة الشعبية وإطلاق خارطة الطريق التي توافقت عليها طوائف الشعب المختلفة

 

لمتابعة أهم وأحدث الأخبار اشترك الآن في خدمة مصراوي للرسائل القصيرة.. للاشتراك ...اضغط هنا

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 78304

    عدد المصابين

  • 22241

    عدد المتعافين

  • 3564

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 11921616

    عدد المصابين

  • 6505587

    عدد المتعافين

  • 546318

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان