مبروك عطية عن الانتحار: لو كان جائزًا لدعوت الناس جميعًا إليه وأنا أولهم

06:18 م الجمعة 15 أكتوبر 2021
 مبروك عطية عن الانتحار: لو كان جائزًا لدعوت الناس جميعًا إليه وأنا أولهم

الدكتور مبروك عطية

كتبت – آمال سامي:

عدد الدكتور مبروك عطية، أستاذ الشريعة الإسلامية بجامعة الأزهر، على قناته الرسمية على يوتيوب أسباب كثرة الانتحار، مؤكدًا انه سيتحدث دون أن يجمل العبارة "الانتحار لا يجوز شرعًا ولو كان جائزًا لدعوت الناس جميعًا للانتحار وأنا أولهم.. هي دي دنيا يتعاش فيها؟"، يقول عطية إن الدنيا لا أمان فيها ولا منفعة، فيقابلها المسلم بـ "لا إله إلا الله..وإنا لله وإنا إليه راجعون"، فيصل من قطعه ويعطي من منعه، ولكن يقابلها المهزوز بكيف يتخلص منها ولذا كثر الانتحار.

"الانتحار يكثر إذا غاب الحرف في"، فيقول عطية إن القرآن فيه أن الناس تعيش "في بعضها" وليس مع بعضها، ففرعون قال لموسى عليه السلام: "قَالَ أَلَمْ نُرَبِّكَ فِينَا وَلِيدًا وَلَبِثْتَ فِينَا مِنْ عُمُرِكَ سِنِينَ"، وقال تعالى على لسان نبيه ليقول لكفار مكة: " فَقَدْ لَبِثْتُ فِيكُمْ عُمُرًا مِّن قَبْلِهِ ۚ"، فلو عاش الناس في بعض لشعروا بآلام بعضهم البعض قبل أن يقولوا "آه"، وقبل أن يشتكوا، وسيراعي بعضهم الآخر، فيكون حينها للحياة طعم ومعنى، أما المنتحر، فيقول عطية، هو مرتكب كبيرة وليس كافرًا ودورنا أن نصلي عليه ونترحم عليه وأمره مسلم لربه.

كورونا.. لحظة بلحظة

أخبار الكورونا
1232

إصابات اليوم

31

وفيات اليوم

1100

متعافون اليوم

401308

إجمالي الإصابات

22179

إجمالي الوفيات

334629

إجمالي المتعافين

Masrawy Logo loader
  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي