صاحب موهبة قرآنية فذة.. في ذكرى ميلاد القارئ الشيخ عبد العزيز

06:06 م الثلاثاء 22 يناير 2019
صاحب موهبة قرآنية فذة.. في ذكرى ميلاد القارئ الشيخ عبد العزيز

الشيخ عبدالعزيز على فرج

كتبت - سماح محمد:

ولد عبد العزيز علي فرج في الثاني والعشرين من شهر يناير عام 1927م ببلدة ميت الوسطي – مركز الباجور – محافظة المنوفية.

ويذكر أن الشيخ عبدالعزيز على فرج ولد كفيفاً وقد حفظ القرآن الكريم في سن مبكرة ثم تعلم أحكام التلاوة والتجويد علي يد العالم الجليل أحمد الأشموني، والتحق بالإذاعة المصرية في عام 1962م، بعدما طاف كل مدن مصر تألياً القرآن الكريم ومعلماً أحكامه في المناسبات العامة والدينية وفي المأتم ودروس العلم، وكان رحمه الله لا يتاجر بكتاب الله تعالي فكان يقرأ القرآن الكريم لوجه الله.

شارك رحمه الله في إحياء العديد من المناسبات الإسلامية وليالي شهر رمضان المبارك، وفقد كان الشيخ القارئ عبد العزيز علي فرج رحمه الله صاحب موهبة قرآنية فذة وصوت جميل وخاشع لله تعالي فمن يستمع لتلاوته المسجلة في الإذاعة المصرية أو في الفضائيات العربية والمصرية ينبهر بتلاوته الجميلة والخاشعة فيزداد المستمع حب علي حب لكلام الله تعالي العظيم.

- من أقوال الشيخ القارئ عبد العزيز علي فرج حسب كتاب "قراء وشيوخ خارج دائرة الضوء" :

1- تلاوة القرآن الكريم يجب أن تكون بعيدا عن طريق التربح وجمع الأموال فالقرآن الكريم ليس سبوبة للثراء والغني وإنما هو كتاب هداية وتلاوة
وإصلاح للبشرية ومرضاة الله تعالي في الدنيا والآخرة.
2- فعل المعروف يقي الناس من مصارع السوء في الدنيا ويرفع الناس أعلي المنازل والدرجات في الآخرة.
3- التواضع والكرم وإتقان العمل من صفات الناس الصادقين في الدنيا وحب الله ورضائه في الآخرة.
4- الغلو والتشدد والتطرف والإرهاب وسفك دماء الناس ليس من الدين وإنما من فعل الشيطان وكل هذه الأفعال المذكورة تغضب الله تعالي
علي صاحبها في الدنيا والآخرة إلا من تاب وأناب ورد الحقوق والمظالم إلي أصحابها في الدنيا وقبل أن يموت ويلقي الله في الآخرة، فدين الإسلام وكافة الشرائع السماوية جاءت بالتسامح والرحمة لكل الناس

- وفاتـــه

توفي الشيخ القارئ عبد العزيز علي فرج بالقاهرة يوم 17 مارس 1977 عن عمر 50 سنة وقد دفن بالقاهرة.

- من تلاوات الشيخ عبد العزيز على فرج النادرة:

قرآن المغرب ليوم 8 رمضان 1433 للشيخ عبد العزيز على فرج

الشيخ عبد العزيز على فرج فيديو نادر جدا من مسجد السيده زينب عام 1964

إعلان

إعلان

إعلان