دعاءٌ في جوف اللّيل: اللهم أعطنا نوراً واجعل كلامنا نوراً وصمتنا نوراً

01:00 ص الأحد 17 مارس 2019
دعاءٌ في جوف اللّيل: اللهم أعطنا نوراً واجعل كلامنا نوراً وصمتنا نوراً

أرشيفية

(مصراوي):
فالدعاء والتضرع إلى الله والتسلح به هو خير سلاح للمؤمن في حياته وهو خير إثبات على ثقة العبد في ربه وحسن توكله عليه، فالله تعالى يحب دعاء عبده له وأن يذكره في كل وقت وفي كل مكان وفي السراء والضراء، فالدعاء طاعة لله وامتثال لأوامره والبعد عن غضبه وسخطه، ويقول الله تعالى : “وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ”.
ومن روائع الدعاء في جوف الليل:
اللهم إنا نتوسل إليك بما توسل به عبادك الصالحون، وأولياؤك المقربون، أن تجعل لنا من الفهم عنك وعن رسولك ما تبلغنا به منازل الصديقين ونحشر به في زمرة العلماء العاملين.
اللهم اجعل في قلوبنا نورا ، وفي ألسنتنا نورا ، واجعل في أسماعنا نورا ، واجعل في أبصارنا نورا ، واجعل من خلفنا نورا ، واجعل من أمامنا نورا ، واجعل من فوقنا نورا ، واجعل من تحتنا نورا ، اللهم أعطنا نورا ، واجعل كلامنا نورا ، وصمتنا نورا ، ونورنا بما نورت به عبادك الصالحين .
اللّهم اغفر لي الذنوب التي تنزل النقم، واغفر لي الذنوب التي تغير النعم، واغفر لي الذنوب التي تحبس الدعاء، واغفر لي الذنوب التي تنزل البلاء، واغفر لي كل ذنب أذنبته ، وكل خطيئة أخطأتها.
اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آل سيدنا محمد كما صليت وسلمت وباركت على سيدنا إبراهيم وآل سيدنا إبراهيم.

إعلان

إعلان

إعلان