بالفيديو| أمين الفتوى يحذر من عقوبة تارك زكاة المال مع القدرة عليها

04:56 م الخميس 25 يوليه 2019
بالفيديو| أمين الفتوى يحذر من عقوبة تارك زكاة المال مع القدرة عليها

أمين الفتوى يحذر من عقوبة تارك زكاة المال

كتبت - سماح محمد:

ورد سؤال إلى دار الإفتاء المصرية يقول: "ما حكم الشرع فى تارك زكاة المال مع القدرة عليها؟"، أجاب عنه الدكتور عويضة عثمان - مدير إدارة الفتوى الشفوية وأمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية - بالإجابة.

قال عثمان: الزكاة ركن من أركان الإسلام التي لا يجب على أي مسلم قادر عدم القيام بها، وهي التي تكلم القرآن الكريم فى العديد من آيات الذكر الحكيم عن فضل إخراج الزكاة وعقوبة تاركها، فقال تعالى: {خُذْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ صَدَقَةً تُطَهِّرُهُمْ وَتُزَكِّيهِم بِهَا وَصَلِّ عَلَيْهِمْ ۖ إِنَّ صَلَاتَكَ سَكَنٌ لَّهُمْ ۗ وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ}.. [التوبة : 103]، وقال أيضاً: {وَالَّذِينَ يَكْنِزُونَ الذَّهَبَ وَالْفِضَّةَ وَلَا يُنفِقُونَهَا فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَبَشِّرْهُم بِعَذَابٍ أَلِيمٍ}.. [التوبة : 34].

وتابع عثمان من خلال فيديو البث المباشر للصفحة الرسمية للدار على فيسبوك: إخراج الزكاة عن المال بركة وصيانة له من الهلاك، وهي التي قال فيها صلى الله عليه وسلم: "ما نقص مال من صدقة"، والعقاب يكون بضياع هذا المال ليس هذا فحسب بل وضياع الأهل والولد بسبب نزول البركة من المال.

إعلان

إعلان

إعلان