الإفتاء توضح حكم حلاقة شعر الجسم للرجال: مباح والأفضل تركه

09:13 م الإثنين 20 سبتمبر 2021
الإفتاء توضح حكم حلاقة شعر الجسم للرجال: مباح والأفضل تركه

دار الأفتاء المصرية

كتبت – آمال سامي:

"ما حكم حلاقة شعر الجسم للرجال؟" هكذا ورد السؤال إلى دار الإفتاء المصرية اليوم في حلقة بثها المباشر عبر صفحتها الرسمية على الفيسبوك، ليجيب الدكتور مجدي عاشور، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية ومستشار فضيلة مفتي الجمهورية، قائلًا إن حلق شعر مناطق معينة في الجسم للرجال من سنن النبي صلى الله عليه وسلم، فهناك أماكن ينبغي ويؤجر الإنسان على حلاقة الشعر فيها، وبالنسبة للنساء تتفق مع الرجال في مسألة الإبط وحلق العانة والشارب إن ظهر في وجهها شعر.

أما شعر جسد الرجل، فيقول عاشور إنه في حال كان يسبب له أذى فطلب منه الأطباء حلاقته فيجوز ذلك لأنه لا ضرر ولا ضرار، أما لو لم يكن هناك ضرر، وحلقه الرجل، فهو في المباح ولا شيء عليه، وأوضح عاشور أن النية هنا التي تحدد موقف الرجل، قائلًا أن مما يميز الرجال الشكل العام ومنها الشعر، فهو عند الرجل محمود، ولكن عند الأنثى غير محمود، "الشعر في الرجل زينة وفي الأنثى ليس كذلك فلو وجد تزيله المرأة"، ويؤكد عاشور أن الأفضل أن يترك الرجل الشعر ولا يحلقه مادام ليس هناك ضرر يقرره الأطباء.

وفي فتوى سابقة لدار الإفتاء المصرية حول حكم إزالة شعر الإبط والعانة بالليزر للرجل والمرأة نهائيًا، أكدت أمانة الفتوى أن إزالة شعر العانة والإبطين مطلوبٌ شرعًا ومِن سنن الفطرة، ولم يُعيّن الشرع طريقةً للإزالة؛ فإزالته بأي طريقةٍ غير ضارةٍ مباحٌ، مع مراعاة الجنس عند فعل ذلك؛ فيفعل ذلك الرجلُ للرجل والمرأةُ للمرأة.

كورونا.. لحظة بلحظة

أخبار الكورونا
881

إصابات اليوم

47

وفيات اليوم

649

متعافون اليوم

323733

إجمالي الإصابات

18242

إجمالي الوفيات

273154

إجمالي المتعافين

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي