من هو المضطر الذي لا يرد الله دعاءه؟.. الشيخ الشعراوي يوضح

12:05 ص الثلاثاء 11 فبراير 2020
من هو المضطر الذي لا يرد الله دعاءه؟.. الشيخ الشعراوي يوضح

الشيخ الشعراوي

كتبت - آمال سامي:

في إحدى خواطره الإيمانية، أوضح الشيخ الشعراوي، رحمه الله، معنى "المضطر" الذي لا يرد الله سبحانه وتعالى دعاءه، وذكر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان كلما حزبه أمر قام إلى الصلاة، "أي خرج عن نطاق الأسباب، فيذهب إلى المسبب" يقول الشعراوي مضيفًا أن الله سبحانه وتعالى هو الركن الرشيد الذي يأوي إليه.

فأي شيء يستصعب على الإنسان وتنقطع أسبابه عليه أن يلجأ إلى الله، فهذا هو المضطر، يقول الشعراوي مستدركًا، لكن بشرط ألا يعطل الأسباب، "الأسباب يد الله الممدودة بالوسائل، فلا ترد يد الله الممدودة بالوسائل ثم تطلب منه أن يعينك"، ويوضح الشعراوي أن هذا هو معنى قوله تعالى: "أمن يجيب المضطر إذا دعاه"، فالمضطر هو الذي استنفد كل أسبابه ثم لجأ إلى الله، وبهذا يرد الشعراوي على من يقول انه دعا كثيرا ولم يجبه الله: "في أسباب قدامك وأنت سايبها، فلا ترد يد الله الممدودة بالأسباب وتطلب ذاته" .

موضوعات متعلقة..

- بالفيديو| الحبيب علي الجفري يكشف أحد أسرار استجابة الدعاء.. تعرف عليه

- داعية يوضح أوقات استجابة الدعاء اليومية والأسبوعية

- ما هى أسرار استجابة الدعاء الثلاثة؟

إعلان

إعلان