• هل يجوز رد السلام أثناء الصلاة؟.. أمين الفتوى يجيب

    04:39 م الثلاثاء 08 أكتوبر 2019
    هل يجوز رد السلام أثناء الصلاة؟.. أمين الفتوى يجيب

    صلاة

    كتبت- آمال سامي:

    ورد سؤال إلى دار الإفتاء المصرية يقول فيه السائل: ما حكم رجل يكلم المصلي ويلمسه، وما القول في الرجال الذين يتكلمون ويشوشون على المصلين؟

    فأجاب الشيخ عبد الله العجمي، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية قائلًا إنه إذا كلم إنسان آخر في صلاته لمصلحة راجحة كأن سلم عليه مثلًا، فإذا ألقى السلام على من يصلي فلا يجوز له أن يرد السلام باللفظ يجوز له الرد إشارة برأسه أو بيده فقد ثبت هذا ولا يفسد صحة الصلاة، والأولى ألا يتحدث أحد مع من يصلي إلا حين يفرغ من صلاته.

    وأكد العجمي، في فيديو البث المباشر للصفحة الرسمية للدار على فيسبوك، أنه لا يجوز الحديث بين الأذان والإقامة إلا لضرورة ملحة لأنه وقت دعاء فبين الأذان والإقامة دعوة لا ترد، وهو كأنه في صلاة، في حكمها وطلبها طالما كان ينتظر الصلاة، أما تشويش الموجودين في المسجد على المصلين الآخرين بالكلام والثرثرة فهو غير جائز ومحرم شرعًا.

    إعلان

    إعلان

    إعلان