• فتاوى الصلاة (35): صلاة الليل إذا قضيت بالنهار تكون سرًّا أم جهرًا؟

    04:44 م الجمعة 21 ديسمبر 2018
    فتاوى الصلاة (35): صلاة الليل إذا قضيت بالنهار تكون سرًّا أم جهرًا؟

    فتاوى الصلاة (35): صلاة الليل إذا قضيت بالنهار تكو

    كتب - محمد قادوس:

    في حلقات متتابعة يقدم مصراوي كل ما يتعلق بفتاوى الصلاة، في هيئة سؤال وجواب، وفق البوابة الرسمية لدار الإفتاء المصرية.

    السؤال: عندما أقضي صلاة قيام الليل بعد صلاة الضحى فهل أجهر بالقراءة؟

    الجواب : قالت لجنة الفتاوى الإلكترونية بدار الإفتاء:

    الاعتبار في طريقة أداء الصلاة جهرًا أو سرًّا بوقت القضاء، فإذا أراد المسلم قضاء فائتة في النهار فالأفضل أن تكون القراءة سرًّا.

    قال شيخ الإسلام شمس الدين الرملي في "نهاية المحتاج" (1/ 493، ط. دار الفكر): [أَمَّا الْفَائِتَةُ فَالْعِبْرَةُ فِيهَا بِوَقْتِ الْقَضَاءِ؛ فَيَجْهَرُ مِنْ غُرُوبِ الشَّمْسِ إلَى طُلُوعِهَا، وَيُسِرُّ فِيمَا سِوَى ذَلِكَ، وَعُلِمَ مِنْ ذَلِكَ أَنَّهُ لَوْ أَدْرَكَ رَكْعَةً مِنَ الصُّبْحِ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ ثُمَّ طَلَعَتْ أَسَرَّ فِي الثَّانِيَةِ وَإِنْ كَانَتْ أَدَاءً، وَهُوَ الْأَوْجَهُ. نَعَمْ، يُسْتَثْنَى صَلَاةُ الْعِيدِ؛ فَيَجْهَرُ فِي قَضَائِهَا كَالْأَدَاءِ كَمَا قَالَهُ الْإِسْنَوِيُّ] اهـ.

    والله سبحانه وتعالى أعلم.

    إعلان

    إعلان

    إعلان