• في المصيف.. لا تنس ممارسة الرياضة على البحر: "فوايدها كتير"

    02:06 م الثلاثاء 23 يوليو 2019
    في المصيف.. لا تنس ممارسة الرياضة على البحر: "فوايدها كتير"

    لا تنس ممارسة الرياضة على البحر: "فوايدها كتير"

    كتبت- آية شطوري:

    على الشاطئ وبين الرمال والأمواج، يستمتع المصطافين في هذه الأجواء الحارة، ويهتم البعض بممارسة الأنشطة الرياضية والهوايات الخاصة على البحر، مثل الركض (الجري) واليوجا وكرة القدم أو غيرها، لكن هل تعلم فوائد ممارسة الرياضة على الشاطئ؟

    إليك أبرز الفوائد وفق ما أوضحت مدربة اللياقة البدنية شروق رجب في تصريحها لـ"مصراوي":

    1- وجود الرمال والمياه المالحة تخلص الجسم من الطاقة السلبية، خصوصًا أنها تُستخدم في جلسات اليوجا في الصالات الرياضية.

    2- استنشاق الهواء النقي يساعد على دخول الأكسجين إلى الرئتين، فإذا كنت من المدخنين سواء بشكل إيجابي أو سلبي، يساعدك ممارسة الرياضة على البحر على التخلص من بعض المشاكل التي تصيب الجهاز العصبي.

    3- حرق سعرات حرارية بشكل أكبر من المعتاد، خصوصًا في وجود الرفقة التي تجعل الرياضة أمرًا ترفيهيًا.

    4- لا تشعر بآلام ناتجة عن التمارين من خلال المفاصل والركب، بسبب امتصاص الرمال لآلام الجسم والساقين.

    5- يمكنك ممارسة رياضة التأمل واليوجا على رمال البحر والاسترخاء على ظهرك، وتقوم الرمال بسحب الآم والأوجاع.

    6- يمكنك ممارسة رياضة الجري السريع في الجزء ما بين الرمال والبحر وهذا يقوم بشد الكاحلين والركبتين ويساعد على تقويتهما.

    رياضة الركض أو المشي

    وتوضح مدربة اللياقة البدنية، أن الرياضات التي تجعلك أكثر نشاطًا وتحفزك للحصول على هذه الفوائد، هي الركض على البحر لمدة 10 دقائق يوميًا، أو المشي لمدة 20 دقيقة تقريبًا، وما يميز السير على الشاطئ أنك لا تشعر بالوقت عند ممارسة هذه الرياضة، عكس صالات الجيم ومعدات بناء الجسم.

    كما أنّ الركض أو المشي على رمال البحر تجعل القدمين تغرز في الرمال فتخفف الأوجاع وتعمل على عمل مساج طبيعي عند قدوم الأمواج، وهذه يلاحظه البعض كثيرًا ويشعر بالراحة ولا يعلم السبب.

    وأضافت أن ممارسة رياضة الألعاب الكروية التي تجعل القدمين يحتكان بالرمال والشاطئ لهم نفس الخصائص مثل كرة اليد، كرة الطائرة، كرة القدم، التنس.

    أما رياضات الاسترخاء واليوجا يُفضل تنفيذها في الصباح الباكر بين الساعة 5 إلى 7 صباحًا، ويمكن للبعض الاستعانة ببعض الحركات البديئة لليوجا مثل الكوبرا، أو وضيعة الطفل، أو وضيعة القطة، أو وضيعة الجثة.

    إعلان

    إعلان

    إعلان