لهذا السبب.. نساء يسبحن مسافات 4 كيلو يوميًا

01:09 ص الثلاثاء 27 مارس 2018
لهذا السبب.. نساء يسبحن مسافات 4 كيلو يوميًا

أ ف ب

تحت شمس حارقة قرب خط الاستواء، تقطع "هسريا" البالغة 46 عامًا مسافة أربعة كيلومترات يوميًا في المياه الموحلة لنهر ماندار، لتصل إلى آبار المياه العذبة على ضفاف النهر، في سولاويسي شرق بورنيو.

تحمل السيدة معها 200 قارورة بهدف الوصول إلى حيث يمكن ملؤها بالمياه العذبة وبيعها لسكان قريتها في إندونيسيا، وهناك، تملأ القوارير بالمياه الصالحة للشرب بعدما نقّتها التربة أثناء تسرّبها إلى باطن الأرض.

تتقاضى هاسريا 500 روبية (ثلاثة سنتات من اليورو) عن كلّ قارورة، وهي واحدة من نساء يؤمن عملهن اليومي في نقل مياه الشرب، الحياة لخمسة آلاف و800 عائلة في منطقة تينامبونغ، حيث يعاني السكان هناك منذ سنوات من صعوبة الحصول على مياه الشرب.

وتقول هاسريا: "علينا أن نجلب الماء من البئر للشرب والطبخ، أما الماء المتوافر في القرية فلا يستخدم سوى في الاستحمام والغسيل".

وهذه المنطقة ليست وحدها في أندونيسيا التي تعاني من هذه الأزمة بسبب المشكلات البيئية ولاسيما التلوّث.

هذا المحتوى من

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 106540

    عدد المصابين

  • 98903

    عدد المتعافين

  • 6199

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 42917824

    عدد المصابين

  • 31659985

    عدد المتعافين

  • 1154305

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي