"كيدهن عظيم".. سيدات يكشفن طريقة الانتقام من الزوج الخائن

07:55 م السبت 12 أكتوبر 2019
"كيدهن عظيم".. سيدات يكشفن طريقة الانتقام من الزوج الخائن

الخيانة

كتبت- نرمين الجلاد:

عندما تحب المرأة تكون دائما رمزاً للعطاء والتضحية، ولكن إذا تعرضت للخيانة وخيبة الأمل قد يتحول الحب إلى طاقة غضب وتتفنن في أذكي أساليب الانتقام.

يستعرض لكم "مصراوي" أغرب حكايات لسيدات قررن الانتقام من خيانة أزواجهن

-لعنة الرائحة الكريهة

في قصة هي الأغرب من نوعها وصفت بالأسطورية كشف عنها البرنامج الأميركي Discovery، وهي قصة تدور حول الثنائي "إديث" و"جيك" اللذين دام زواجهما 37 عاماً، ضحت الزوجة خلالها بكل شيء في سبيل إسعاده وادخرت مالها معه لشراء المنزل فترك جيك زوجته لكي يتزوج من السكرتيرة، التي تصغرها في العمر، ولم ينته الأمر عند ذلك الحد، بل طرد جيك زوجته من المنزل الذي يساوي عدة ملايين دولار، وأعطى زوجته فرصة 3 أيام للخروج منه.

جهزت إديث أمتعتها وبعد أن انتهت وضعت في كل غرفة، مخلفات الجمبري المغموسة بالكافيار في جوف كل قضيب من قضبان الستائر، وتركت المنزل، وعند عودة جيك وزوجته الجديدة فوجئا بانبعاث رائحة كريهة من المنزل، فقاما بتنظيفه جيدًا، ولكن كل ذلك لم يفلح.

توقف الناس عن زيارتهم، وترك عمال المنزل العمل، حتى الزوجين لم يعد يحتملان رائحة المنزل فقررا الانتقال إلى منزل آخر، وبيع المنزل ولكن لم يستطع العثور على أي شخص لشرائه، وقام الزوج بتخفيض سعر المنزل إلى النصف حتى يتمكن من بيعه، ولكن لم يفلح ذلك فقامت إديث، بالاتصال بزوجها السابق جيك لتسال عن أمور الطلاق، ولكنه ﺃﺧﺒرﻫﺎ بما حدث للمنزل فأخبرته بأنها تحب منزلها القديم، على استعداد الطلاق مقابل الحصول على المنزل.

وافق جيك على السعر الذي يشكل 10% من قيمته الحقيقة، وبعد أسبوع وقف جيك مع زوجته الجديدة يشاهدان شركة نقل الأثاث وهي تنقل كل شيء إلى منزلهما الجديد بما في ذلك قضبان الستائر التي وضعت بها إديث الجمبري، لتصبح تلك هي اللعنة التي تطارد زوجها للأبد.

-تزوجت من آخر

طلبت زوجة تسكن مع زوجها، الذي قرر الزواج بامرأة ثانية، في عمارة من 3 طوابق، تسجيل الدور السفلي من المنزل باسمها، وهو الطلب الذي نفذه الرجل.وبعد حصولها على الشقة، طالبت بالطلاق وتزوجت برجل آخر، مما جعل زوجها الأول يصاب بالهوس الإكتئابي، حيث كان عليه أن يشاهد في كل مرة زوجته السابقة تدخل وتخرج من منزلها مع رجل آخر.

-زوجة تنتقم من زوجها بالمبيدات الحشرية:

وفي الصين عملت سيدة تسكن مدينة هانتغشو شرق الصين، على رش مبيدات حشرية سامة في ملابس داخلية قدمتها إلى زوجها "الخائن" على أنها هدية. وأمضى الرجل أسبوعين في العناية المركزة، بعد أن تدهورت حالته الصحية، حسب ما جاء في موقع "سكاى نيوز"..

إعلان

إعلان