لماذا تصدر هاشتاج "اطردوا البنات من تويتر"؟.. وهكذا رد "الجنس الناعم"

04:33 م الجمعة 11 يناير 2019

كتبت-نرمين الجلاد:

يوميًا يتشارك كثيرون من رواد موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، الحديث حول قضية معينة أو موضوع محدد، وتتصدر اهتماماتهم في الوسوم الأكثر تداولًا على الموقع.

وصباح اليوم، تصدّر هاشتاج "اطرودا البنات من تويتر"، بعد أن تداولوه كثيرون من الشباب والبنات، مشاركين بتغريدات وكوميكس وصور ساخرة، بين مطالبة بطرد الجنس الناعم، ورد ودفاع منهن على "الهاشتاج" المنتشر.

الأمر بدأ بمطالبة عدم وجود فتيات داخل "تويتر" للالتفاف حول المواضيع الهادفة دون الأسئلة التي تتعلق بلون الشعر والمكياج، والفاشون، التي اعتبرها الشباب أسئلة تافه لا معنى لها. وبالطبع كانت للفتيات رأى آخر، إذ حرصن على نشر الفيديوهات والكوميكس الساخرة التي تثبت خفة ظلهم، وتؤكد أنهم الجزء الهام والأساسي في "تويتر"، ولا يمكن الاستغناء عن مواضيعهم الشيقة.

إعلان

إعلان

إعلان