8 أمور يجب أن تفعلها مع زوجتك أثناء حملها

05:00 م الإثنين 02 سبتمبر 2019
8 أمور يجب أن تفعلها مع زوجتك أثناء حملها

المرأة الحامل

كتبت- أميرة حلمي

الاستعداد لاستقبال مولود جديد لا يتوقف فقط على اقتناء ملابسه وتجهيز غرفته، بل أيضا يبدأ مع بداية الأشهر الأولى من الحمل.

يضع خبراء العلاقات الأسرية 8 أمور يجب على الزوج أن يفعلها مع زوجته لتجاوز فترة حملها بسهولة وأمان، بحسب ما ذكر موقع "capitalfm.lifestyle":

1- التخلص من القلق

تعتمد حالة طفلك الذي لم يولد بعد على حالة زوجتك، لذا ينبغي تجنب العصبية أو القلق والتوتر على المرأة الحامل، حاول إذًا امتصاص قلقها ورسم ابتسامة على وجهها دوما، وعندما تكون بعيدًا عنها، اتصل بها واطمئن على صحتها.

2- حدثّها عن جمالها

الحمل يجعل جسد المرأة يتغير وتظهر عليه علامات التمدد ما يضعف ثقتها بنفسها، عليك أن تساعدها في أن تستعيد شعورها بجمالها بأن تراها جميلة طوال الوقت، وأن تجعل كلمات الدلال والغزل رفيقتك، لأن هذه التصرفات تدخل السعادة على حياتها، وتمحي التوتر والشعور بالعصبية الذي يشعرن به خاصة في الأشهر الأولى.

3- تقبل تقلب مزاجها

في كثير من الأحيان قد تجد زوجتك عصبية أو حزينة وتبكي لأشياء تافهة، كما أنها قد تكون متقلبة المزاج، لأن هرمونات الحمل هي المسؤولة عن هذه التغييرات النفسية، كل ما تحتاجه زوجتك هو تفهمك لذلك والعمل على احتوائها، وذلك بالكلمات والابتسامات والقبلات والعناق، تذكر دائما أنها تحمل طفلك.

4- متابعة حالتها الصحية وطعامها

اسع دوما لمعرفة ما تشتهيه زوجتك وما هو صحي لها ولطفلك، وتأكد أنها تتناول المقدار الكافي من الطعام الصحي، فما تأكله يأكله طفلك، كما أن كل ما يؤثر عليها يؤثر عليه أيضًا، انتبه لذلك واذهب معها إلى الطبيب حتى وإن كنت مشغولًا.

5- كن مخلصا

العديد من الرجال يتخلون عن نسائهم عندما تكون حاملًا، أعظم هدية لزوجتك الحامل هو أن تظهر لها أنها يمكن أن تثق بك، وأن تشعرها أنها ليست وحدها.

6- التخطيط للمستقبل

انظر للأمام وفكر معها، بداية من اختيار اسم المولود المنتظر، وكيف ستكون الحياة بمجرد ولادة الطفل؛ فالعديد من الزيجات تتأثر سلبا لأنها لا تخطط ولا تستعد.

7- تحدث معها

الحامل تريد دائما أن تشاركك تجاربها ومشاعرها وكل ما تمر به من تغييرات مثل ركلة طفلك داخلها، صراعاتها مع وزنها الذي يزداد يوما بعد يوم، آلام الظهر، مخاوفها على الطفل وهل ينمو بشكل صحيح، وتخيلها لملامحه وشكله، عليك أن تتجاوب مع كل ذلك وأكثر وتنصت لها جيدًا.

8- تأريخ مراحل حملها

حافظ على التقاط الصور وتسجيل أشرطة الفيديو، وتوثيق التجارب، فلن تسترجع هذه اللحظة مرة أخرى. ستحتاج إلى هذا في المستقبل وذلك يسعدها ويشعرها بحبك لها في جميع حالاتها.

إعلان

إعلان

إعلان