• تأخر النطق من علامات ضعف سمع الأطفال.. هكذا يُعالج

    05:00 م الجمعة 23 مارس 2018
    تأخر النطق من علامات ضعف سمع الأطفال.. هكذا يُعالج

    تأخر النطق من علامات ضعف سمع الأطفال.. هكذا يُعالج

    كتبت- أسماء أبو بكر

    قد يكون الطفل مصابًا بضعف السمع دون أن يدري الوالدان، الأمر الذي يؤثر على قدرته على الكلام، فضلًا عن إمكانية حدوث مضاعفات قد تصل إلى فقدان السمع أو ضعف شديد فيه.. فما هي أسبابه وكيف نكتشفه؟

    أسباب مختلفة

    الدكتور محمد الشاذلي، أستاذ الأنف والأذن والحنجرة بكلية الطب جامعة القاهرة، يقول إن ضعف السمع في الأطفال يمكن أن يحدث بسبب زواج الأقارب، أو إصابة الأم بالحصبة الألمانية أو الغدة النكافية أثناء الحمل، وفي حالات أخرى يمكن أن يصاب به الطفل أثناء الولادة بسبب نقص الأكسجين أو الولادة المتعسرة، أما بعد الولادة فيرجع في الغالب إلى عيوب خلقية يعاني منها الطفل أو نتيجة إصابته بالحمى الشوكية أو الغدة النكافية أو الحصبة الألمانية.

    لمتابعة القراءة تابع موقع "الكونسلتو".

    هذا المحتوى من "الكونسلتو"

    إعلان

    إعلان

    إعلان