إعلان

جهاز بديل لزراعة القوقعة يوفر تكاليف وآلام الجراحة قريبًا في مصر

04:06 م الجمعة 13 أكتوبر 2017
جهاز بديل لزراعة القوقعة يوفر تكاليف وآلام الجراحة قريبًا في مصر

جهاز بديل لزراعة القوقعة يوفر تكاليف وآلام الجراحة

كتبت -هدير غيث:

أُقيم صباح اليوم احتفالية انطلاق جهاز جديد لقوقعة الأذن في مصر، يمكن تركيبه بدون جراحة، وذلك بحضور عدد كبير من الأطباء المتخصصين في مجال ضعف السمع، في فندق "Kempenski" في التجمع الخامس في القاهرة. 

وناقشت الاحتفالية أحدث المنتجات الطبية، وكيفية تركيب هذه القوقعة الجديدة "ADHER” والحالات التي تستطيع استخدامها.

وقال "جريجور ديتريش" -مدير الإنتاج لشركة "MED-EL" الرائدة في توفير نظم الغرسات السمعية- إن هذا الاختراع يَسهُل استخدامه وتركيبه، يوضع خلف الأذن، ويلصق، ويُضغط على زر التشغيل، فيقوم بنقل الموجات الصوتية مباشرة، دون الحاجة لعمليات جراحية.

كما أوضح "جريجور" إن هذا الجهاز مُصنَّع لمن يعانون من ضعف السمع، أو فقدان سمع مؤقت الناتج عن إصابة أو من عدوي أو التهابات وغيرها، وسعره لم يُحدد حتى الأن، ولكن المتوقع أن يكون أقل من زراعة القوقعة، لأنه جهاز خارجي فقط. 

وقال "ديتريش" إن هذا الجهاز يتكون من جزئيين خارجيين وهما مُحوِل صوتي لاصق ومعالج للصوت، يقوم معالج الصوت بالتقاط الموجات الصوتية الخارجية وتحولها إلى ذبذبات تنتقل إلى العظم عن طريق مُحوِل صوتي لاصق متطور يوضع خلف الأذن، ومن ثم ينقل هذه الذبذبات عبر الجمجمة إلى الأذن الداخلية مباشرة.

وأوضحت "جوانا بروخامير" -مدير قسم التخاطب والتأهيل لشركة MED-EL" إن كثير من الأسر يعتقدون أن الطفل سيتحسن بعد تركيب سماعة الاذن، أو زراعة القوقعة لأطفالهم، وسيسمعون جيداُ، ولكن هذا خطأ، فلابد من تدريب الطفل بعد تركيبها على التعامل في الحياة الاجتماعية، و فهم المشاعر والعواطف، والأصوات، والعيش حياة طبيعية، للمساعدة على الحصول على أفضل النتائج لها.

وقال دكتور "محمد الشاذلي" -رئيس وحدة قوقعة الأذن في مستشفى وادي النيل- إن نسبة فقدان السمع تزداد من عام لأخر، لذلك يسعى أطباء الأذن والشمعيات لتشجيع الدولة على تطبيق المسح السمعي بعد الولادة مباشرة.

أرخص بناطيل جينز رجالي في مصر تبدأ من 100 جنيه

تعرف عليها
محتوي مدفوع

إعلان

El Market