هاميلتون يضيف رقمًا جديدًا إلى سلة أرقامه القياسية بالفوز بسباق فورمولا-1 البريطاني

06:21 م الأحد 14 يوليه 2019
هاميلتون يضيف رقمًا جديدًا إلى سلة أرقامه القياسية بالفوز بسباق فورمولا-1 البريطاني

البريطاني لويس هاميلتون سائق فريق مرسيدس

سيلفرستون - (د ب أ):

واصل البريطاني لويس هاميلتون سائق فريق مرسيدس انطلاقته الرائعة في رحلة الدفاع عن لقبه في بطولة العالم (الجائزة الكبرى) لسباقات سيارات فورمولا-1 وأحرز لقب سباق جائزة بريطانيا الكبرى على مضمار "سيلفرستون" اليوم الأحد.

وحقق هاميلتون بهذا رقما قياسيا جديدا في مسيرته الرياضية حيث توج بلقب السباق البريطاني للمرة السادسة.

وأثار هاميلتون بهذا الفوز سعادة بالغة لدى جماهيره العريضة التي حضرت السباق حول مضمار سيلفرستون.

واستفاد هاميلتون من وجود سيارة الأمان في المضمار خلال اللفة ال20 بسبب مشكلة تعرضت لها سيارة ألفا روميو التي يقودها أنطونيو جيوفينازي واجتاز هاميلتون زميله فالتيري بوتاس الذي أنهى السباق في المركز الثاني.

وأنهى تشارلز لوكلير سائق فريق فيراري السباق في المركز الثالث بعدما فشلت محاولة زميله الألماني سيباستيان فيتيل في خطف المركز الثالث.

وأحرز هاميلتون لقب السباق للمرة السادسة متفوقا بهذا على شريكيه السابقين في صدارة أكثر السائقين فوزا بهذا السباق وهما مواطنه جيم كلارك والفرنسي ألان بروست.

ورفع هاميلتون رصيده من الانتصارات في سباقات الموسم الحالي إلى سبعة انتصارات كما رفع رصيده بشكل عام إلى 80 لقبا في السباقات التي خاضها على مدار مسيرته الرياضية حتى الآن ليقلص الفارق مع الرقم القياسي الذي يحمله الأسطورة الألماني مايكل شوماخر (91 انتصارا) .

ووسع هاميلتون الفارق الذي يفصله في صدارة الترتيب العام للبطولة هذا الموسم إلى 39 نقطة عن زميله بوتاس صاحب المركز الثاني.

وقال هاميلتون : "لا يمكنني التعبير عن مدى افتخاري بالمشاركة في هذا السباق... تعتقدون أنه أصبح شيئا معتادا بالنسبة لي... ولكنني أشعر كما لو كانت المرة الأولى".

واقترب هاميلتون خطوة جديدة من التتويج باللقب السادس له في بطولات العالم حيث رفع رصيده إلى 223 نقطة في صدارة الترتيب العام بفارق 39 نقطة أمام بوتاس و87 نقطة أمام فيرستابن و100 نقطة أمام فيتيل الذي تراجع للمركز الرابع في الترتيب العام للبطولة.

واستعاد مرسيدس اتزانه سريعا بعد الإخفاق العابر في السباق النمساوي والذي كان الوحيد للفريق في الموسم الحالي حيث حل بوتاس ثالثا وهاميلتون خامسا قبل أن يستعيد هاميلتون الانتصارات لمرسيدس اليوم.

كما أحكم الفريق قبضته على المركزين الأول والثاني سويا للمرة السابعة في عشرة سباقات أقيمت بالموسم الحالي حتى الآن.

واستغل بوتاس انطلاقه من المركز الأول في سباق اليوم وأحكم قبضته على اللفات الأولى من السباق فيما تقدم فيتيل من المركز السادس إلى الخامس على حساب بيير جاسلي سائق ريد بول.

وكان هاميلتون على وشك انتزاع صدارة السباق من بوتاس في اللفة الرابعة وسط تشجيع حماسي من الجماهير ولكن بوتاس انتبه سريعا وحافظ على صدارته.

وحاول فيرستابن عبثا اجتياز لوكلير فيما عاد جاسلي للمركز الخامس متقدما على فيتيل.

واستمر الصراع بين عدة سائقين حتى جاءت اللفة 20 لتشهد تقدم هاميلتون إلى الصدارة لينهي السباق في المركز الأول.

إعلان

إعلان