• لهذا السبب.. ألمانيا لن تحاكم رئيس فولكس فاجن المتهم بفضيحة الانبعاثات قبل 2020

    07:03 م الثلاثاء 16 أبريل 2019
    لهذا السبب.. ألمانيا لن تحاكم رئيس فولكس فاجن المتهم بفضيحة الانبعاثات قبل 2020

    مارتن فينتركورن - الرئيس السابق لفولكس فاجن

    هانوفر - (د ب أ):

    أعلنت المحكمة الجزئية لمدينة براونشافيج الألمانية أن قضية الرئيس التنفيذي السابق لشركة فولكس فاجن الألمانية للسيارات، مارتن فينتركورن، الذي وجه له الادعاء العام اتهامات تتعلق بفضيحة انبعاثات مركبات الديزل، لن تبدأ على الأرجح قبل عام 2020.

    وقالت المتحدثة باسم المحكمة، جيسيكا هينريشس، في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) اليوم الثلاثاء: "الدعوى تم استلامها ويُجرى مراجعتها الآن على نحو دقيق"، مضيفة أنه نظرا لكثرة الملفات المتعلقة بالقضية فإنه ليس من المضمون اتخاذ قرارا بشأن المحاكمة خلال هذا العام.

    وبسبب الاهتمام الكبير المتوقع من الرأي العام، ذكرت المتحدثة أنه سيُجرى أيضا تحديد ما إذا كانت قاعة المحكمة ستكون كافية لاستيعاب الحضور أم أنه سيكون هناك حاجة إلى استخدام قاعات أخرى.

    وكان المدعي العام الألماني كلاوس تسيه ذكر أمس الاثنين لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، إن "المحكمة الجزئية في براونشفايج تلقت لائحة الاتهام الجمعة الماضية وتفحص حاليا قبول الدعوى".

    تجدر الإشارة إلى أن الدعوى موجهة لخمسة من المسؤولين التنفيذيين.

    ومن بين الاتهامات التي تضمنتها اللائحة الاحتيال وانتهاك قانون مكافحة المنافسة غير العادلة.

    كما يواجه فينتركورن اتهامات بخيانة الثقة لأنه لم يعلن الأمر على الملأ فور علمه بالتلاعب غير القانوني في قراءات انبعاثات محركات مركبات الديزل في الخامس والعشرين من أبريل من عام 2014 .

    إعلان

    إعلان

    إعلان