• نقاد يكشفون عن جوانب لم تتناولها الدراما في حياة الرئيس السادات

    10:20 م الأربعاء 26 ديسمبر 2018
    نقاد يكشفون عن جوانب لم تتناولها الدراما في حياة الرئيس السادات

    كتب- محمد مجدي:
    تحل اليوم الثلاثاء 25 ديسمبر، الذكرى المئوية لميلاد الرئيس الراحل أنور السادات، الذي يعتبر واحدا من أكثر الشخصيات المليئة بالأحداث التي يمكن تناولها فنيا.

    ونلاحظ أن هناك العديد من الجوانب التي لم يتم تناولها سواء دراميا أو سينمائيا في شخصية الرئيس الراحل، وفي هذا التقرير نستعرض رأي النقاد في الجوانب التي يمكن أن نسلط عليها الضوء دراميا في حياته:

    طارق الشناوي

    يقول الناقد الفني طارق الشناوي، في تصريحات لمصراوي: "أغلب الأعمال التي تحدثت عن الثورة في فترة الخمسينيات، كانت تقدم السادات بشكل غير كافٍ".

    وأضاف: "أن العمل الذي قدم السادات بشكل كبير هو فيلم (أيام السادات)، ويعتبر أهم ظهور له درامي، خاصة أن من قدمه هو الفنان الكبير أحمد زكي وبرغم حماسه في تقديم الشخصية اتجه الي التقليد الصوتي والشكلي بشكل أكبر، مما جعله ليس الأفضل في تقديم الشخصية، ولكن قياسا بالأعمال الأخرى يعتبر الأفضل.

    وتابع: "هناك العديد من الجوانب التي لم تقدم في شخصية السادات لأن تقديم الشخصية بشكل كاف تحكمها معايير كثيرة، كما أن الورثة لن يسمحوا بتقديم عمل يتناول أي شيء سلبي لمورثهم".
    وأضاف:" السادات كان فناناً، وكشف ذلك من خلال مقالاته، وكان يسعى لخوض تجربة التمثيل في بداية حياته.
    وختم كلامه: "أنا رأيي الشخصي أن شخصية السادات هي أكثر الشخصيات التي تملك المكونات الدرامية لتقديم عمل فني ضخم لما تحمل حياته من انتقالات وأحداث كثيرة، ومازلنا ننتظر تقديم عمل عن أنور السادات".

    ماجدة خيرالله

    من جانبها، تقول الناقدة الفنية ماجدة خيرالله: "شخصية السادات تم تناولها في أكثر من عمل منها" أيام السادات"، وذكر في أكثر من عمل، إلى جانب أن هناك أعمالاً عالمية تناولت شخصية السادات".
    وأضافت: "السادات من الشخصيات التي نالت اهتماما فنيا كبيرا، ولكن هناك العديد من الجوانب التي يمكن تسليط الضوء عليها في حياة السادات منها علاقته بأولاده، لما تحمله من العديد من الاحداث التي مروا بها".

    نادر عدلي

    يقول الناقد الفني نادر عدلي في تصريحات لمصراوي: "يصعب تقديم عمل عن شخصية مهمة مثل "السادات" من وجهة نظر مؤلف سينمائي، أو مخرج بعكس فيلم "أيام السادات" الذي قدمه أحمد زكي لأنه قدم من مذكراته".
    وأضاف: "الفيلم مستوحى من كتاب السادات "البحث عن الذات"، وكتاب جيهان السادات "سيدة من مصر"، كما عقد أحمد زكي العديد من الجلسات مع جيهان السادات من أجل التعرف على الشخصية وفهم العديد من الأحداث".

    وتابع: "أن تناول الاحداث الخاصة بالرئيس الراحل أنور السادات أو غيره من الرؤساء، يجب الدقة الشديدة فيها، لأن مسالة تقديم "الرئيس" في عمل فني تحكمه العديد من المعايير الرقابية".

    إعلان

    إعلان

    إعلان