• بعد مشاركة فيفي ومحمد سعد وحسن يوسف.. لماذا اتجه المسرح المصري للخليج؟

    07:08 م الأربعاء 12 يونيو 2019
    بعد مشاركة فيفي ومحمد سعد وحسن يوسف.. لماذا اتجه المسرح المصري للخليج؟

    عروض المسرح المصري في السعودية

    كتبت - منال الجيوشي:

    أحيا عدد من النجوم المصريين، عروضا مسرحية بدول الخليج، خلال الفترة الماضية، فالجمهور الخليجي بصفة خاصة، يعتبر الأكثر حرصا على حضور العروض المسرحية التي تقام في مصر.

    وقدم ألمع نجوم الكوميديا المصريين عروضا مسرحية في دول الخليج، على مدار تاريخهم الفني، وحققت هذه العروض وقتها نجاحا كبيرا.

    وفي الفترة الماضية، سافر عدد من النجوم لتقديم مسرحيات تُعرض للمرة الأولى للجمهور الخليجي، وكان للمملكة العربية السعودية، النصيب الأكبر من هذه العروض، فالطفرة الكبيرة التي تشهدها المملكة منذ تولي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، حكم المملكة، جعلت من السعودية قبلة هامة لنجوم الفن، بعد البدء في بناء دور عرض سينمائي، وتقديم حفلات غنائية لمطربات ومطربين، وتقديم عروض مسرحية يحضرها الجمهور من "الجنسين".

    أما أبرز العروض المسرحية التي تم تقديمها خلال الفترة الماضية، هي "فوق كوبري ستانلي" بطولة محمد سعد، وعرضت في العاصمة السعودية الرياض.

    كما قدم الفنان حسن يوسف، والفنان طلعت زكريا مسرحية "ليلة زفاف المرحوم"، بمدينة الدمام السعودية، وشارك الفنان أحمد بدير بعرض مسرحية "ميكي أفندي مش ماوس" بمدينة الإحساء السعودية.

    بينما شاركت الفنانة فيفي عبده، في بطولة المسرحية الكويتية "ينانوة جليعة"، التي عرضت على مسرح السالمية بالكويت، وكذلك شاركت الفنانة بدرية طلبة بالعرض المسرحي الكويتي "عودة ريا وسكينة".

    وقد شهدت هذه الدول على مدار سنوات، عرض مسرحيات مصرية، يطوف بها أبطالها للعرض في البلدان العربية، وذلك بعد عرضها في مصر، وما حدث مؤخرا، هو مسرحيات تُعرض للمرة الأولى على المسارح السعودية، وعروض صنعت خصيصا للجمهور الخليجي.

    وقال الناقد محمود قاسم لمصراوي، إن ما يحدث هو نتاج طبيعي لما تشهده المملكة من طفرة وانفتاح، كما أن أهل السعودية من حقهم مشاهدة مسرحيات وعروض سينمائية دون السفر لدول أخرى.

    وتابع: "كانت مصر قبل عام 2011، تمتاز بوجود المسرح السياحي وعلى رأسهم الفنان الراحل محمد نجم، وكان جمهور الخليج يحضرون هذه العروض ويزورون مصر خصيصا لمشاهدتها، وحينما توقفوا عن مشاهدتها، توقف المسرح".

    بينما قال الفنان إسماعيل مختار، رئيس البيت الفني للمسرح، إن هذه العروض إنتاج خاص، وليس لها علاقة بمسرح الدولة، ومن حق المنتج أن يعرض المسرحية في المكان الذي يراه مناسبا.

    وأضاف: "مسرح الدولة بشكل عام يعرض أعمالا لكبار النجوم، وهم أحمد بدير، سامح حسين، سوسن بدر التي تشارك خلال الفترة القادمة في عرض مسرحي على خشبة مسرح الدولة، والأمر طبيعي في النهاية، خاصة أن أغلب نجوم الكوميديا سافروا طيلة مشوارهم الفني لعرض أعمالهم المسرحية بالخليج".

    بينما قال الفنان طلعت زكريا، إنه سعيد بتجربة عرض مسرحية "ليلة زفاف المرحوم" في السعودية، فالمسرح هو عشقه الأول، وحينما عُرض عليه السفر لعرض المسرحية في السعودية، وافق على الفور، خاصة مع ما تشهده المملكة من تطور.

    وأوضح أن الأمر لا يعني أن فناني مصر تركوا المسرح المصري، والدليل أن كبار النجوم يشاركون بأعمال مسرحية في مصر طيلة العام.

    واختتم حديثه قائلا: "الجمهور السعودي استقبلني بحفاوة بالغة، وهو جمهور متذوق للفن وخاصة الفن المصري".

    إعلان

    إعلان

    إعلان