• تعرف على أول عمل فني يتناول قصة حياة أنور وجدي

    12:59 م السبت 14 مايو 2016
    تعرف على أول عمل فني يتناول قصة حياة أنور وجدي

    كتبت- منى الموجي:

    بعد رحيله بشهور قليلة قرر عدد من الفنانين تقديم فيلم سينمائي مأخوذ عن قصة حياته، هو الفنان الراحل أنور وجدي.

    حمل الفيلم اسم "طريق الدموع"، أنتج الفيلم وقام ببطولته الفنان كمال الشناوي والذي جسد دور أنور وجدي، وشاركته البطولة الفنانة صباح وقدمت دور المطربة ليلى مراد، بينما ظهرت الفنانة ليلى فوزي بنفس شخصيتها.

    يستعرض الفيلم بداية أنور في عالم التمثيل، وكيف عانى حتى استطيع أن يصبح واحد من أشهر الفنانين والمنتجين في العالم العربي، حتى رحل عن عالمنا بسبب المرض.

    عانى أنور من مرض "الكلية" متعددة التكيسات، وسافر إلى فرنسا ولكن لم يجد علاجا لمرضه في ذلك الوقت، ثم سافر للسويد وأجرى عملية زادت من تدهور حالته الصحية لدرجة أنه فقد نظره في أيامه الأخيرة، وأصيب بفقدان مؤقت للذاكرة.

    توفي أنور وجدي وعمره 51 عام في مثل هذا اليوم 14 مايو عام 1955، بعد أن أصبح واحدا من أشهر صناع السينما المصرية، واعتبره النقاد أحد عباقرة الفن ومؤسسة فنية متكاملة.

     

    إعلان

    إعلان

    إعلان