بالصور.. زحام على "الكنافة والقطايف" في أسيوط.. والأهالي: "بتعمل بهجة"

11:26 ص الإثنين 27 أبريل 2020

أسيوط ـ محمود عجمي:

شهدت محال بيع الكنافة والقطايف بمحافظة أسيوط، زحامًا من المواطنين لشراء الكنافة والقطايف والتي تعد من أشهر الحلويات التي تقدم على مائدة شهر رمضان الكريم عقب وجبة الإفطار كعادة مصرية تحرص عليها الأسر.

"مصراوي" رصد في جولة على أسواق بيع الكنافة والقطايف، خلال شهر رمضان المبارك أسباب الزحام رغم التحذيرات المتبعة لمواجهة فيروس كورونا المستجد.

صبري عثمان، أحد بائعي الكنافة في أسيوط، قال لـ"مصراوي": "قبل حلول شهر رمضان الكريم، بأيام قليلة نحرص على تجهيز المستلزمات والمعدات المستخدمة في صناعة القطايف والكنافة، مشيرًا إلى وجود نوعين للكنافة إحداهما اليدوية وتتم باستخدام كوب به ثقوب ويطلق عليها الكنافة البلدي، والنوع الثاني الكنافة الشعر أو الكنافة الآلي وذلك بسبب خيوطها الرفيعة التي تشبه الشعر وهو النوع الأشهر لدي الأهالي".

وأضاف عثمان، أنه رغم المخاوف من انتشار فيروس كورونا المستجد، إلا أن الأهالي يحرصون علي شراء الكنافة والقطايف وذلك حتى يشعروا بفرحة وبهجة شهر رمضان المبارك، مؤكدًا على إقبال الأهالي على الشراء من المسلمين والأقباط خلال الشهر الفضيل.

وأشار مشمش فايز، أحد بائعي الكنافة والقطايف بأسيوط، إلى إنه تعلم الصنعة منذ أكثر من 22 عاما، لكونها مصدر رزقه، وتابع: "أقوم بإعداد العجين المستخدم في صناعة الكنافة والقطايف وتجهيزها لصناعتها"، مشيرًا إلى أن سعر كيلو الكنافة أو القطايف بمتوسط 15 جنيهًا.

وقال مصطفى حميد، أحد الزبائن، "اعتدنا على شراء القطايف والكنافة لكونها وجبة مميزة يتم تناولها بعد الإفطار لدى الأسر، وخاصة في العزومات بين الأقارب والأهل والأحباب لإدخال الفرحة والبهجة بين الجميع".

وأوضح سيد توفيق: "رغم المخاوف من فيروس كورونا، وارتفاع سعر كيلو القطايف والكنافة لـ15 جنيها إلا أنه لا بديل لدى الأسر عن شرائها خلال الشهر الفضيل لكونها عادة متوارثة".

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 113742

    عدد المصابين

  • 102103

    عدد المتعافين

  • 6573

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 58928190

    عدد المصابين

  • 40723134

    عدد المتعافين

  • 1392567

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي