• القبض على رجل على خلفية تفجير كشمير

    05:39 م الخميس 07 مارس 2019
    القبض على رجل على خلفية تفجير كشمير

    أرشيفية

    نيودلهي (د ب أ)

    أعلنت الشرطة الهندية القبض على شخص بناء على مزاعم أنه قذف قنبلة يدوية في محطة حافلات مزدحمة بولاية جامو وكشمير الهندية، اليوم الخميس، ما تسبب في مقتل شخص وإصابة 32 آخرين.

    وقال المفتش العام للشرطة، مانيش كومار سينها، إن القنبلة اليدوية تدحرجت أسفل حافلة كانت متوقفة في محطة الحافلات الرئيسية بمدينة جامو، قبل انفجارها.

    وقال سينها إنه من بين الـ33 مصابا الذين جرى نقلهم إلى المستشفى، شاب عمره حوالي 20 عاما، لفظ أنفاسه الأخيرة هناك.

    وكان أغلب المصابين داخل الحافلة المتوقفة، وكانت سوف تتجه إلى ولاية أوتاراخند. كما أصيب ركاب حافلة أخرى كانت متجهة إلى ولاية البنجاب.

    وقال سينها إنه تم الاستعانة بتسجيلات كاميرات المراقبة وإفادات شهود العيان للتعرف على المشتبه به، وإرسال نشرة بصورته إلى كل الدوريات ونقاط التفتيش، ما أفضى إلى القبض عليه خلال ساعات.

    وأضاف سينها: "اعترف الرجل خلال الاستجواب المبدئي بتنفيذ الهجوم" مشيرا إلى أنه "من المبكر للغاية القول ما إذا كان آخرون متورطون أم لا".

    وتابع سينها أن المتهم كانت لديه صلات بمنظمة حزب المجاهدين الإسلامية المسلحة.

    وقال سينها بعد الانفجار: "هناك نية لزعزعة السلام والوئام".

    وتشهد المنطقة حالة من التوتر منذ أن أدى انفجار سيارة مفخخة إلى مقتل 40 جنديا هنديا بكشمير في 14 من فبراير الماضي، ما أدى إلى تدهور العلاقات بين الهند وباكستان.

    وقد تعرض المسلمون الكشميريون للضرب والتهديد في جامو وكشمير وأجزاء أخرى من الهند، بعد هجوم السيارة المفخخة.

    إعلان

    إعلان

    إعلان