قرقاش: الأزمة الخليجية ستنتهي بانتهاء تدخل قطر في قضايا المنطقة

11:41 ص الخميس 06 ديسمبر 2018
قرقاش: الأزمة الخليجية ستنتهي بانتهاء تدخل قطر في قضايا المنطقة

أنور قرقاش

كتبت- رنا أسامة:

أكّد وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، على استمرار عمل مجلس التعاون الخليجي رغم الخلاف مع قطر، فيما يستعد لقمته السنوية بالعاصمة السعودية الرياض الأحد المُقبل.

وكتب قرقاش على حسابه الرسمي عبر تويتر، الخميس، أن "قمة مجلس التعاون في الرياض والرئاسة العمانية القادمة مؤشر أن مجلس التعاون وبرغم أزمة قطر مستمر"، مُشيرًا إلى أن نجاح المجلس الأساسي في جوانبه الاقتصادية وخلق سوق خليجي مشترك.

وقال الوزير الإماراتي إن "الأزمة السياسية ستنتهي حين ينتهي سببها، ألا وهو دعم قطر للتطرف والتدخل في قضايا استقرار المنطقة".

وتابع قرقاش: "الواقعية السياسية الحالية مكنت مجلس التعاون من استمرار عمله، فالاجتماعات التقنية والإدارية والفنية مستمرة، وبالمقابل عانى الجانب الاستراتيجي والسياسي في ظل شذوذ المنظور القطري عن المصلحة الجماعية".

وأضاف "الحرص المسؤول للرياض وأبوظبي والمنامة على المجلس تاريخي".

1

كان أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني تلقّى دعوة من الملك سلمان بن عبدالعزيز، مساء الثلاثاء، لحضور قمة مجلس التعاون الخليجي الـ39 المُقرر عقدها بالرياض في 9 من الشهر الجاري، حسبما ذكرت وكالة الأنباء القطرية الرسمية (قنا).

ويضم مجلس التعاون الخليجي 6 دول عربية: السعودية والكويت والإمارات وقطر والبحرين وسلطنة عمان.

يأتي ذلك في ظل الأزمة الخليجية المُستعرة منذ نحو عامين، بعد أن قطعت دول الرُباعي العربي (السعودية ومصر والإمارات والبحرين) علاقاتهم الدبلوماسية وروابطهم التجارية مع قطر منذ 5 يونيو 2017، مُتهمين إيّاها بدعم وتمويل الإرهاب والتقارب مع إيران- الخِصم الإقليمي اللدود للسعودية. الأمر الذي تنفيه الدوحة وتتهم الدول المُقاطِعة بفرض حصار ينتهك سيادتها.

إعلان

إعلان

إعلان