• السلطات الأمريكية توافق على خطط إعادة الهيكلة من 4 بنوك أجنبية

    12:16 م الجمعة 21 ديسمبر 2018
    السلطات الأمريكية توافق على خطط إعادة الهيكلة من 4 بنوك أجنبية

    هيئات الرقابة الأمريكية

    واشنطن- (د ب أ):

    وافقت هيئات الرقابة الأمريكية ليلة أمس الخميس على خطط طوارئ تقدمت بها أربعة بنوك أجنبية، رغم إشارتها إلى وجود نقاط ضعف فيها.

    ووفقا لبيان مشترك صادر عن مجلس الاحتياطي الاتحادي والمؤسسة الاتحادية للتأمين على الودائع، فإن البنوك هي "باركليز" و"كريديت سويس" و"دويتشه بنك" وبنك (يو.بي.إس).

    ويجب أن تصف ما تسمى بـ"خطط إعادة الهيكلة " – وهي خطط للتعامل مع حالات الطوارئ والمنصوص عليها في قانون دود-فرانك الأمريكي - استراتيجية شركة لإعادة هيكلة سريعة ومنظمة في حالة الإفلاس عند حدوث عجز مالي أو فشل الشركة.

    وأضاف البيان أن الوكالات أرسلت رسائل إلى كل شركة توضح بالتفصيل أوجه القصور في خطط إعادة الهيكلة الخاصة بها وإجراءات محددة يمكن اتخاذها لمعالجتها.

    ويجب على الشركات معالجة أوجه القصور في خطط إعادة الهيكلة القادمة، والتي من المقرر أن يتم تقديمها في الأول من تموز/يوليو 2020، ويتوقع تنفيذ بعض مشاريع إعادة الهيكلة في غضون ذلك، وفقا للبيان.

    ومن بين أوجه القصور في خطط الشركات الأربع نقاط ضعف في كيفية تواصل وتنسيق كل شركة بين عملياتها في الولايات المتحدة والشركة الأم الأجنبية التي تعاني من مشاكل.

    وذكر البيان أن "منذ الأزمة المالية ، قامت الشركات الأربع بتحسين قدرتها على إعادة الهيكلة عن طريق الحد بشكل كبير من حجم ومخاطر عملياتها في الولايات المتحدة وزيادة مستويات رأس المال والسيولة لديها".

    وأضاف البيان أن "في الوقت نفسه ستتغير قدرة الشركات على إعادة الهيكلة وسط استمرار نمو الشركات والأسواق. وتتوقع الوكالات أن تظل الشركات متيقظة في تقييم مدى قدرتها على إعادة الهيكلة ".

    وجرى تطوير التخطيط للتعامل مع حالات الطوارئ ردا على الأزمة المالية في أعقاب انهيار بنك "ليمان براذرز" الاستثماري عام 2008، والذي هز الأسواق المالية ودفع الاقتصاد العالمي إلى حافة الانهيار.

    إعلان

    إعلان

    إعلان