• أستراليان يفلتان من السجن بعد إخضاع طفلتهما لنظام غذائي نباتي صارم

    11:34 ص الخميس 22 أغسطس 2019
    أستراليان يفلتان من السجن بعد إخضاع طفلتهما لنظام غذائي نباتي صارم

    سجن - أرشيفية

    سيدني (د ب أ)

    تمكن زوجان في سيدني ، بعد إخضاع طفلتهما لنظام غذائي نباتي صارم تسبب في إصابتها بسوء تغذية حاد، من الافلات من عقوبة السجن، وبدلا من ذلك تم معاقبتهما بتأدية 300 ساعة في الخدمة المجتمعية، وفقا للإعلام المحلي.

    وقالت قاضية محكمة سيدني الجزئية سارة هوجيت اليوم الخميس في حيثيات إصدار الحكم: "هذه الطفلة كانت تعاني من سوء التغذية الحاد ونقص في الوزن والحجم، وتأخر فيما يتعلق بالمراحل العمرية".

    وذكرت هيئة الإذاعة الأسترالية أن كلا من الأب، 35 عاما، والأم، 33 عاما، بكيا وأسندا رأسيهما على قفص الاتهام بينما أصدرت القاضية حكمها.

    وكان قد تم توجيه الاتهام للزوجين، اللذين لا يمكن الكشف عن اسميهما لأسباب قانونية، بعد إصابة ابنتهما عندما كان عمرها 19 شهرا بتشنجات ونقلها إلى مستشفى سيدني للأطفال في مارس من العام الماضي.

    وأقر كلاهما في ديسمبر بالفشل في إعالة طفل، مما تسبب في خطر أو إصابة خطيرة. وتصل العقوبة القصوى للجريمة إلى السجن خمس سنوات.

    وخلال الأشهر الـ19 الأولى من حياتها، تم إطعام الطفلة وفقا لـ"نظام غذائي نباتي محافظ"، يتكون من الشوفان مع زيت الزيتون وحليب الأرز والخضروات والأرز والبطاطس وجبن التوفو، إضافة إلى وحدتين صغيرتين من الزبيب كوجبة خفيفة، وفقا للأقوال أمام المحكمة.

    وأصيبت الفتاة بسوء التغذية، ولم يتجاوز وزنها 89ر4 كيلوجراما عندما كان عمرها 19 شهرا. وتوقف نمو عظامها بعد الولادة، ولم يكن لديها أسنان وكانت تشبه طفلا عمره ثلاثة أشهر.

    وتتعافى الطفلة التي أصبح عمرها الآن ثلاثة أعوام وتعيش مع أقاربها في كوينزلاند. ويسمح للوالدين برؤية الطفلة ولكن تحت المراقبة.

    إعلان

    إعلان

    إعلان