إعلان

​الفواتير تجاوزت مئات الآلاف.. برلماني: أين الحكومة من الرقابة على المستشفيات الخاصة؟

02:30 ص الأحد 18 سبتمبر 2022
​الفواتير تجاوزت مئات الآلاف.. برلماني: أين الحكومة من الرقابة على المستشفيات الخاصة؟

مجلس النواب

كتب- نشأت علي:

وجّه النائب محمد عبد الله زين الدين، عضو مجلس النواب، أمين حزب مستقبل وطن بالبحيرة، سؤالًا إلى رئيس مجلس الوزراء، ووزير الصحة والسكان، بشأن غياب رقابة إدارة العلاج الحر على المستشفيات الخاصة على مستوى الجمهورية.

وقال النائب: "للأسف الشديد تحولت أغلب المستشفيات الخاصة إلى مشروعات استثمارية؛ هدفها الأساسي الربح وليس تقديم الخدمات العلاجية والتخفيف عن المرضى".

وأشار عضو مجلس النواب إلى أنه تلقى عددًا كبيرًا من شكاوى المواطنين بسبب استنزاف المستشفيات الخاصة بالمرضى، قائلًا: يصل الأمر إلى أن الدخول لبضع ساعات لتلقي إسعافات؛ تتجاوز الفواتير 10 آلاف جنيه في كثير من الأحيان.

وأكد زين الدين أن الإشكالية الكبرى إذا دخل المريض لإجراء عملية جراحية، وفي هذه الحالة تصل فاتورة العلاج إلى مئات الألوف، الأمر الذي يمثل أزمة كبيرة للمواطنين في حقهم في تلقي العلاج.

وتساءل عضو مجلس النواب: "أين دور إدارة العلاج الحر بوزارة الصحة من الرقابة على المستشفيات الخاصة؟ متابعًا: أين يذهب المواطن البسيط في حال عدم قدرته على الوصول إلى المستشفيات الحكومية؟".

وطالب زين الدين بضرورة تشديد الرقابة على المستشفيات الخاصة، وعمل دليل استرشادي للأسعار يعمم على جميع المستشفيات على مستوى الجمهورية.

سوق مصراوى

محتوي مدفوع

إعلان

El Market