Masrawy logo white

"قال إن المدينة مشاع".. يوسف زيدان يرد على منتقديه بشأن تصريحاته حول القدس

07:57 م الأحد 16 مايو 2021
"قال إن المدينة مشاع".. يوسف زيدان يرد على منتقديه بشأن تصريحاته حول القدس

يوسف زيدان

(مصراوي):

رد الدكتور يوسف زيدان، على العلماء الذين علقوا على تصريحاته الأخيرة حول مدينة القدس، وعلى رأسهم الدكتور عباس شومان وكيل الجامع الأزهر، الذي أدلى بتصريحات لـ"مصراوي" قال فيها إن من ينكر إسلامية مدينة القدس "خائن".

ونشر زيدان تصريحات شومان، عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" وعلق قائلًا: "قبل قليل، بموقع مصراوي.. وعملًا بقوله تعالى {واعرضْ عن الجاهلين} لن أنزل لمستوى هذا الكلام، بالردِّ عليه".

بعدها بدقائق نشر زيدان "بوست" تحت عنوان "توضيحٌ رابع"، جاء نصه كالتالي:

"من أبلغ آي القرآن قوله في سورة الأنفال {يُجَادِلُونَكَ فِي الْحَقِّ بَعْدَمَا تَبَيَّنَ كَأَنَّمَا يُسَاقُونَ إِلَى الْمَوْتِ وَهُمْ يَنظُرُونَ}.. وهذا حالُ الزاعقين الناعقين الذين ينهزمون فيصرخون "انتصرنا" ويتخلَّفون عن ركب الحضارة فيقولون "نحن خير الأمم" ويتسوّلون وسائل العيش من الغرب ويصفونه ببلاد "الكُفر".

وأضاف زيدان: "أمثال هؤلاء، لا جدوى من الجدال معهم لأنهم لا يتفكّرون، ولأنهم يرون الواقع بعينٍ عوراء، ولأنهم يحبون الأوهام والسبات العقلي لأنه مريح لنفوسهم الكسلى.. لكن خَبَلهم هذا يودي بهم، ويوردهم هم وذريتهم موارد الهلاك والموت المجاني، لاسيما أنهم يدقُّون طبول الحرب ثم يهربون، ويتنادون بالشعارات الجوفاء ثم ينامون في جوف التخلُّف والخبل والخرافات".

وأكمل: "لن أزيد على ذلك، اعتمادًا على أن اللبيب تكفيه الإشارة، والأحمق لا تنفع معه عبارة.. والله يتولى الذين ماتوا بلا طائل، والذين سيموتون مستقبلًا بلا فائدة".

وتابع زيدان: "اختمُ بالتنويه إلى أن مفهوم ا ل ج ه ا د في الدين كان دومًا أكبر (مجاهدة شهوات النفس) وأصغر (هو المجالدة القتالية) وهذان نوعان اثنان فقط، ولم يرد أن له نوعٌ ثالث فيسبوكي أو تويتري أو انتسجرامي.. فهذا ما أنزل الله به من سلطان،

فتعقَّلوا يرحمكم الله، ويرحم من يأتي من بعدكم.. فلا تستمر المآسي السابقة بمأساة لاحقة".

وترجع بداية الأزمة حينما أعاد الأديب يوسف زيدان، نشر تغريدة على صفحته الرسمية بفيسبوك، يقول فيها إن القدس الشريف وفلسطين أرض ملكية على المشاع لليهود وغيرهم.

وقال زيدان: "القدسُ مدينة كل الأديان بالمنطقة، ما استمر منها وما اندثر، ولن يصح أن تكون مستقبلًا عاصمة لفريق من القرناء الفرقاء.. وإلا دام الدمُ النازف، وبقي القتلُ الجارف، وصار الدمارُ دائمًا أبدًا". وهو ما دفع عدد من العلماء والمتخصصين للرد على هذا الرأي.
36b86759-7a38-4762-ac86-281c8a268261cc35a7c3-1761-4278-b9c3-2d423f125f6a

اقرأ أيضًا..

- يوسف زيدان: القدس ملكية مشاع.. وشومان يرد: التشكيك في عروبتها خيانة

كورونا.. لحظة بلحظة

38

إصابات اليوم

4

وفيات اليوم

422

متعافون اليوم

283985

إجمالي الإصابات

16481

إجمالي الوفيات

227490

إجمالي المتعافين

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي