• ​منظمة خريجي الأزهر تدين الهجوم على مقر للجيش التشادي وتفجيرات أفغانستان

    06:01 م الإثنين 27 مايو 2019
     ​منظمة خريجي الأزهر تدين الهجوم على مقر للجيش التشادي وتفجيرات أفغانستان

    المنظمة العالمية لخريجي الأزهر

    كتب- محمود مصطفى:

    أدانت المنظمة العالمية لخريجي الأزهر الهجوم الإرهابي الذي نفذه مسلحو منظمة (بوكو حرام) الإرهابية على مقر عسكري للجيش التشادي بين مدينتي باجاسولا ونجوبوا (غرب)، مما أسفر عن سقوط جندي واحد، فيما قتل العشرات من عناصر الإرهابيين بأيدي قوات الجيش التشادي.

    وقالت المنظمة - في بيان اليوم /الإثنين- "إن رجال الأمن من الجيش والشرطة يقومون بمهمة جليلة، فمن اعتدى على رجال الجيش والشرطة فهو ساع في دمار البلاد، وخراب المجتمعات، مؤكدة أن "الإرهاب لا دين له ولا وطن ولا انتماء، وأن هذه العمليات الغادرة لا تمت للإسلام بصلة من قريب أو بعيد، ويجب التصدي لها".

    كما أدانت المنظمة ما قام به إرهابيون باستهداف سيارة تابعة لوزارة الحج والشؤون الدينية الأفغانية، مما أسفر عن إصابة ما لا يقل عن 10 أشخاص.

    وقالت المنظمة "إن الإسلام قد عصم دماء البشر جميعا على اختلاف عقائدهم وأديانهم، وتوعد من اعتدى على الأرواح والنفوس بأشد العقاب، حيث قال تعالى: (من قتَل نفسا بغير نفس أَو فساد في الأرض فكأنما قتل الناس جميعا ومن أحياها فكأَنما أَحيا الناس جمِيعا)".

    وأكدت ضرورة التصدي للإرهاب، بجميع أشكاله وصوره، واجتثاث جذوره من أصولها، وتحصين الشباب من الوقوع فريسة لأفكار التنظيمات الإرهابية، التي لا تنتمي إلى دين أو وطن، حتى يسود الأمن والاستقرار العالم كله.. وتوجهت إلى الله تعالى بالدعاء بالشفاء العاجل للمصابين، وأن يجنب العالم كله ويلات الإرهاب والتطرف.

    إعلان

    إعلان

    إعلان