وزير التعليم العالي: تطوير المستشفيات الجامعية لن يتحمله المريض

12:54 م الخميس 07 فبراير 2019
وزير التعليم العالي: تطوير المستشفيات الجامعية لن يتحمله المريض

الدكتور خالد عبدالغفار

القاهرة- أ ش أ:
قال الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، إن أعمال التطوير التي تشهدها المستشفيات الجامعية لن تؤثر على التكلفة التي يتحملها المريض ، مشددا على أن الوزارة ملتزمة بما تم الاتفاق عليه مع وزارة الصحة فيما يخص العلاج.
وقال وزير التعليم العالي - في تصريح خاص لقناة (أكسترا نيوز) اليوم الخميس - "إن ثلث حالات قوائم الانتظار تتم داخل المستشفيات الجامعية، مبينا أنه يتم التنسيق مع وزارة الصحة ومستشفياتها والأجهزة المعنية فيما يخص حملة 100 مليون صحة دون المساس بحق المواطن، واستعدادا للدخول في منظومة التأمين الصحي الشامل " .
وأكد الدكتور خالد عبد الغفار ضرورة أن تصبح المستشفيات الجامعية مؤهلة بنفس المواصفات العالمية حتى تستطيع الانضمام إلى منظومة التأمين الصحي الشامل ، لافتا إلى أن أعمال التطوير التي شهدتها مستشفى عين شمس التخصصي خلال الفترة السابقة كانت بالتعاون بين الجامعة والمجتمع المدني .
وأضاف " أن المجتمع المدني تعاون مع الجامعة عبر البنوك ورجال الأعمال المهتمين بدعم وتطوير المستشفيات، لأن الجامعة تتحمل الكثير من الأعباء رغم إمكانياتها المحدودة، موضحا أن المستشفيات الجامعية تخدم حوالي 18 مليون مريض سنويا .
وكان الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي افتتح - في وقت سابق اليوم - أعمال تطوير مستشفى عين شمس التخصصي، وشملت أعمال التطوير عددا من الوحدات بتكلفة تبلغ حوالي 200 مليون جنيه.

إعلان

إعلان

إعلان