• نهاية يناير​.. الأوقاف تبدأ البث التجريبي للأذان الموحد بـ100 مسجد

    01:12 م الأحد 13 يناير 2019
      نهاية يناير​.. الأوقاف تبدأ البث التجريبي للأذان الموحد بـ100 مسجد

    الشيخ جابر طايع رئيس القطاع الديني بوزارة الأوقاف

    كتب- محمود مصطفى:

    قال الشيخ جابر طايع، رئيس القطاع الديني، إن وزارة الأوقاف تبدأ البث التجريبي لمشروع الأذان الموحد بـ100 مسجد نهاية يناير الجاري، بعد عشر سنوات من طرحه في عهد الوزير الأسبق الدكتور محمود حمدي زقزوق.

    وأضاف طايع، في تصريحات لمصراوي، الأحد، أن البداية ستكون بالمساجد الكبرى بمحافظات القاهرة الكبرى أبرزها "السيدة زينب والسيدة نفيسة والإمام الحسين بن علي- رضي الله عنه".

    وأشار "طايع" إلى أن فكرة الأذان الموحد تتمثل في إطلاق الأذان من مسجد رئيسي بالمنطقة، وتستقبله المساجد الأخرى عن طريق أجهزة البث الموجودة بها، كاشفا أن فكرة الأذان الموحد تأتي للقضاء على العشوائية التي تتم من قبل بعض المؤذنين في المساجد.

    وقال رئيس القطاع الديني إن هناك فكرتين لتطبيق الأذان الموحد تفاضل الوزارة بينهما لاختيار أحدهما، الأولى رفع الأذان بطريقة حية ومباشرة عن طريق أحد المؤذنين، على أن تستقبله أجهزة البث، والثانية هي الاستعانة بتسجيل صوتي لأحد كبار الشيوخ، وبثه بالمساجد.

    وأشار رئيس القطاع الديني إلى أن وزارة الأوقاف أنهت الاستعدادات اللازمة لذلك، والخاصة بأجهزة البث والاستقبال الخاصة بإطلاق الأذان الموحد، مشدداً على أن الفكرة حال نجاحها سيتم تطبيقها بجميع مساجد الجمهورية.

    ولفت جابر طايع إلى أن فكرة مشروع الأذان الموحد تم إطلاقها عام 2009 في عهد الدكتور محمود حمدي زقزوق وزير الأوقاف الأٍسبق، إلا أنها لم يكتب لها النجاح، وعاود الدكتور محمد مختار جمعة إحياؤها ضمن مشروعات التطوير التي بدأها بمختلف قطاعات الوزارة، منذ توليه مهام منصبه.

    ونوه رئيس القطاع الديني، إلى أن البث التجريبي للأذان الموحد سيكون من المبنى القديم للإذاعة المجاور للبنك المركزي، وتستقبله المساجد المقرر تطبيق البث التجريبي بها عن طريق أجهزة الاستقبال، لافتا إلى أن الهيئة العربية للتصنيع هي الجهة المكلفة بتصنيع الأجهزة.

    كان الدكتور محمود حمدي زقزوق، وزير الأوقاف الأسبق، طرح فكرة الأذان الموحد عام 2008، أثناء توليه منصبه، إلا أنها قوبلت بالرفض في ذلك الوقت.

    إعلان

    إعلان

    إعلان