• شركة القلعة القابضة تتحول للمكسب في 2018 وتربح 929 مليون جنيه

    05:13 م الخميس 16 مايو 2019
    شركة القلعة القابضة تتحول للمكسب في 2018 وتربح 929 مليون جنيه

    أحمد هيكل مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة القلعة

    كتبت- شيماء حفظي:

    تحولت شركة القلعة القابضة للاستشارات المالية إلى الربح في العام الماضي، حيث سجلت صافي ربح بقيمة 929.1 مليون جنيه، مقابل خسائر بقيمة 5.7 مليار جنيه في عام 2017، بحسب تقرير القوائم المالية المجمعة للشركة المرسل للبورصة اليوم الخميس.

    وارتفعت إيرادات الشركة خلال العام الماضي بنسبة 24.8% لتصل إلى نحو 13.2 مليار جنيه، مقابل نحو 10.6 مليار جنيه في عام 2017، بحسب التقرير.

    وقالت الشركة في تقرير مجلس الإدارة عن نتائج الأعمال خلال عام 2018، إنها حققت صافي ربح خلال الربع الأخير من العام بقيمة 630.6 مليون جنيه مقابل خسائر بنحو 1.7 مليار جنيه خلال نفس الفترة من العام 2017.

    وأضافت الشركة أنها تحولت خلال الربع الأخير من العام الماضي إلى الربحية نتيجة تسجيل أرباح غير نقدية، بعد استبعاد الالتزامات التشغيلية المتعلقة بشركة "أفريكا ريل وايز"، وذلك بعد أن واجهتها سلسلة من التحديات التشغيلية التي جعلتها عبئا كبيرا على ربحية القلعة.

    وذكرت الشركة أن إدارتها تعتزم مواصلة تنمية إيرادات محفظة الاستثمارات الحالية بالتوازي مع تنفيذ سياسة استثمار حذرة وتبني تدابير خفض المصروفات خاصة المتعلقة بالطاقة.

    وتتوقع الشركة نمو الإيرادات بشكل ملحوظ بالتزامن مع بدء التشغيل التجاري لمشروع الشركة المصرية للتكرير، المملوكة لها، والذي بدأ التشغيل التجريبي له في مطلع العام الجاري.

    وقالت الشركة، إنها تمضي في إتمام تخارجها من العمليات غير المستمرة التابعة لها في قطاع الأسمنت لتعزيز المركز المالي للقلعة وتنمية صافي الربح.

    وقال أحمد هيكل مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة القلعة، في بيان منفصل للشركة، إن نتائج عام 2018 تمثل ثمارًا للاستراتيجية الاستثمارية التي تتبناها الشركة وجهودها الرامية إلى التوسع بأعمال شركاتها التابعة.

    وأضاف هيكل، أن شركة طاقة عربية تأتي في مقدمة استثمارات القلعة الأعلى أداءً، في ضوء نجاحها كواحدة من أبرز الشركات في مجالات توليد وتوزيع الطاقة بمصر، وكذلك قطاع الغاز الطبيعي ونشاط تسويق وتوزيع المنتجات البترولية.

    وأضاف هيكل أن السمعة القوية التي يحظى بها مصنع أسمنت التكامل بالسودان ساهمت في تعزيز قدرته على تنمية حجم مبيعاته مع زيادة أسعار البيع بالدولار الأمريكي، وذلك على الرغم من عدم استقرار الأوضاع هناك.

    وتعمل شركة القلعة في استثمارات الطاقة والبنية الأساسية بمصر وأفريقيا، حيث تركز على قطاعات استراتيجية تتضمن الطاقة، والأسمنت، والأغذية، والنقل والدعم اللوجيستي، والتعدين.

    إعلان

    إعلان

    إعلان