"قناة السويس للحاويات" تستقبل السفينة العملاقة Maastricht Maersk لأول مرة

12:37 م الأربعاء 13 فبراير 2019
"قناة السويس للحاويات" تستقبل السفينة العملاقة Maastricht Maersk لأول مرة

ميناء بورسعيد يستقبل السفينة العملاقة

القاهرة – مصراوي:

استقبلت شركة قناة السويس للحاويات، أمس الثلاثاء، السفينة العملاقة Maastricht Maersk على الرصيف البحري للشركة في ميناء شرق بورسعيد، في أول عبور لها من قناة السويس.

وقالت الشركة في بيان، اليوم، إن السفينة العملاقة ترسي لأول مرة بإحدى الموانئ المصرية.

وقال يان بوزا، مدير عام محطة قناة السويس للحاويات، إن Maastricht Maersk سفينة عملاقة انضمت إلى أسطول ميرسك نهاية 2018، في أولى رحلاتها إلى الموانئ المصرية قادمة من ميناء يانتيان الصيني، في اتجاهها إلى ميناء روتردام الهولندي.

وتبلغ القدرة الاستيعابية للسفينة أكثر من 20 ألف حاوية مكافئة وبطول يصل إلى 400 متر وغاطس 16 مترا، ومتوقع تداول ما يقرب من 2500 حاوية على رصيف الميناء، وفقا لبوزا.

وتعتبر السفينة أحدث ما وصلت له التكنولوجيا الحديثة من زيادة القدرة الاستيعابية للحاويات وتقليل نسبة الوقود المستخدم في نفس الوقت، بحسب البيان.

وقال هاني النادي، رئيس قطاع العلاقات العامة والحكومية، إن ميناء شرق بورسعيد أصبح لديه الجاهزية الكاملة من حيث البنية التحتية والأعماق وأحدث الأوناش بالعالم بما يمكنه من استقبال أحدث أجيال سفن الحاويات العملاقة.

وأوضح أن الميناء، أصبح جاهزًا ليرفع من قدرته التنافسية ليصبح مركزا رئيسيا لتجارة الترانزيت بين موانئ شرق وجنوب المتوسط، ويتماشى مع خطة ورؤية الدولة لتنمية المحور وخاصة قطاعة الشمالي ليكون أهم المحاور اللوجستية بالمنطقة.

وقال لارس كرستينسن الرئيس التنفيذي لشركة قناة السويس للحاويات، إن ميناء شرق بورسعيد أصبح لدية الإمكانيات ليتواكب مع ما تبذله الدولة من تطوير وتحديث وبنيه تحتية لميناء شرق بورسعيد وقدرته التنافسية من حيث الموقع الاستراتيجي لوجوده على الممر الرئيسي لقناة السويس أحد أهم موانئ المنطقة.


وأضاف:"نعمل بكل جهد لتحقيق تلك الرؤية ونثمن مجهودات الدولة المبذولة وقراراتها التي تسهم في زيادة القدرة التنافسية، ونتطلع لمزيد من الخطوات في اتجاه تحقيق المكانة التنافسية الصحيحة بين موانئ المنطقة".

إعلان

إعلان

إعلان