• التهديد بعمل عسكري ضد سوريا يزلزل أسواق العالم

    11:38 ص الأربعاء 28 أغسطس 2013
    التهديد بعمل عسكري ضد سوريا يزلزل أسواق العالم

    فرانكفورت - (د ب أ):

    قفزت أسعار النفط لتصل إلى أعلى مستوى في عامين، وقفزت أسعار الذهب، فيما تعرضت أسواق الأسهم في العالم لضغوط من جديد اليوم الأربعاء وسط مخاوف من شن دول غربية ضربة عقابية ضد سورية.

    وارتفع سعر خام نفط غرب تكساس الوسيط "الخام الأمريكي الخفيف" بنسبة 9ر0% ليصل إلى 03ر110 دولار للبرميل مع انزعاج مستثمرين من إمكانية أن يهدد عمل عسكري إمدادات النفط العالمية إذا ما دخلت أجزاء أخرى في الشرق الأوسط في الصراع.

    وفي الوقت نفسه، تراجع مؤشر ستوكس 600 القياسي في أوروبا بنسبة 48ر0% ليصل إلى 6ر297 نقطة في مستهل التعاملات بعدما هوى بنسبة 8ر1% أمس الثلاثاء. ويتراجع المؤشر حاليا بأكثر من 1% مقارنة بمستواه قبل أسبوع.

    وتتزايد حالة عدم اليقين لدى المستثمرين في الأيام القليلة الماضية بعدما أشارت حكومات غربية من بينها الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا إلى خطوات لاتخاذ عمل عسكري ضد سورية إذا ما ثبتت صحة الاتهامات بأن دمشق استخدمت أسلحة كيماوية في هجوم شنته الأسبوع الماضي.

    وأدت هذه التوترات إلى تعزيز دور الذهب كملاذ آمن للاستثمارات ليرتفع سعر المعدن النفيس بنسبة 7ر0% ليصل إلى 1426 دولارا للأوقية اليوم الأربعاء.

    وقال ريك سبونر المحلل لدى شركة "سي إم سي ماركتس" إن "ضعف أسواق الأسهم حول العالم بشكل أكبر يعكس تنامي الاعتقاد بأن من المحتمل أن يرد الغرب على استخدام أسلحة كيماوية في سورية".

    وأضاف أن "ما يقلق المستثمرين هو التهديد بتصعيد ينتج في فترة من عدم اليقين".

    ويتخوف المستثمرون بالفعل حيال إمدادات النفط بسبب الاضطرابات الحالية في مصر.

    يأتي اضطراب الأسواق في أوروبا عقب خسائر في بورصات آسيا والشرق الأوسط وسط قلق المستثمرين حيال اضطراب اقتصادي محتمل جراء ارتفاع أسعار النفط بما فيه ارتفاع في أسعار الطاقة والغذاء.

    وأنهت الأسهم في بورصة دبي تعاملات اليوم على تراجع حاد بلغ 7ر5%.

    وانخفض مؤشر نيكي القياسي المؤلف من 225 سهما في بورصة طوكيو بنسبة 5ر1%، وأنهت الأسهم في هونج كونج على تراجع بنسبة 6ر1%.

    ومنيت أسواق الأسهم الأصغر في آسيا بخسائر أكبر من ذلك، إذ هوت الأسهم الفلبينية لليوم الثاني على التوالي بنسبة بلغت 02ر3%.

    كان مؤشر داو جونز الأمريكي الرئيسي للأسهم الصناعية أنهى تعاملات وول ستريت الليلة الماضية على تراجع بلغ 1ر1%.

    إعلان

    إعلان

    إعلان