كون جماعة للإتجار في الأعضاء البشرية.. إحالة مسئول في مستشفى العباسية للجنايات

03:20 م الأحد 08 سبتمبر 2019
كون جماعة للإتجار في الأعضاء البشرية.. إحالة مسئول في مستشفى العباسية للجنايات

تعبيرية

كتب - طارق سمير:

أحال النائب العام، مسئول تمريض بمستشفى الصحة النفسية بالعباسية لارتكابه جريمة غسيل أموال بلغت 600 ألف جنيه.

ذكرت التحقيقات أن المتهم تحصل عليها، من وقائع نشاطه الإجرامي المتمثل في التعامل مع الاعضاء البشرية وإجراء عمليات نقل وزراعة الأعضاء البشرية بالمخالفة للقانون.

جاء بتحقيقات النيابة العامة أن المتهم استثمر مبلغ مقداره أربعة وثمانين ألف وخمسمائة جنيه مصري وكذا شراء السيارة بـ 300 ألف جنيه مصري و أودع 10 آلاف دولار أمريكي بحساب التوفير الاستثماري بالدولار الأمريكي الخاص به لدى بنك بركة مصر في مصر الجديدة تم ربط بموجبهم وديعة "صك البركة الخماسي".

وأوضحت التحقيقات، أن المتهم أودع مبلغ خمسين ألف ومائة وخمسة وخمسين جنيه مصري بحساب التوفير الاستثماري بالجنيه المصري الخاص به طرف ذات البنك وقام بتحويله إلى حسابه الجاري طرف ذات البنك وأضاف إليهم بالحساب الأخير إيداع نقدي بمبلغ أربعة وعشرين ألف ومائتي جنيه مصري بالإضافة إلى مبلغ ثلاثين ألف جنيه مصري بموجب عملية تحصيل شيك بهذا المبلغ أعقبتها سحب قيمة هذا المبلغ.

وحسب التحقيقات، فكان القصد من ذلك السلوك إخفاء حقيقة هذه الأموال وتمويه مصدرها وطبيعتها وقطع الصلة بينها وبين مصدرها غير المشروع.

وتبين للنيابة العامة من خلال التحقيقات أن المتهم كون جماعة إجرامية منظمة، تهدف للعمل بصفة مستمرة ولمدة من الزمن على ارتكاب جرائم نقل وزراعة الأعضاء البشرية والاتجار في البشر نظير منافع مادية تعود عليهم جراء ذلك، وقيامهم بالتعامل في الأشخاص الطبيعيين بشتى العصور وكان ذلك بأن ارتكبوا سلوك شراء و بيع عضو بشري و استخدام ونقل وتسلیم وتسلم والإيواء واستقبال عدد من المجني عليهم مستغلين حاجتهم المالية بقصد استغلالهم في استئصال عضو الكلى لديهم وزرعه في عدد من المتلقين من المرضى الأجانب بالمخالفة للقواعد والأصول الطبية و في غير المنشات المرخص لها بذلك نظير مبالغ مالية يتحصلون عليها من جراء ارتكابهم لتلك الأفعال.

إعلان

إعلان