داعية: سنن نبوية يهجرها البعض في الصلاة.. تعرف عليها

12:10 ص الخميس 18 يوليه 2019
داعية: سنن نبوية يهجرها البعض في الصلاة.. تعرف عليها

سنن نبوية يهجرها البعض في الصلاة

كتبت - سماح محمد:

قال الداعية أمير منير إن الصلاة وهي الركن الثاني في الإسلام ونظراً لأهميتها يجب علينا جميعا الحرص على أدائها كما كان النبي صلى الله عليه وسلم يؤديها، وهذا ما سوف نتعرف عليه اليوم من خلال فيديو "#الساعة_سبعة" الذى يتم بثه عبر الصفحة الشخصية للداعية والذي جاء فيه:

الموضع الأول في الصلاة الذى يغفل عنه الكثير:
يوجد الكثير من السنن النبوية التي هجرها البعض إما سهوا أو عمدا ومنها سنة النبي صلى الله عليه فى السجود، وهي التى قال فيها صلوات الله وسلامه عليه عنها: "أقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد فاأكثروا من الدعاء"؛ فعلا هذا عليك أخى الكريم بعدم التفريط فى هذه السُنة النبوية والدعاء فيها بما يدور فى ذهنك وقلبك إلى ربك فأنت الآن منه أقرب ما يكون.

وأضاف الداعية موضحاً الموضع الثانى فى الصلاة المسهو عنه:
الدعاء فى نهاية الصلاة بعد التشهد وقبل التسليم من الصلاة، لما ورد عن النبى صلى الله عليه وسلم فى الكثير من الأحاديث الشريفة، وقد ورد دعاء مأثور عن النبي فى هذا فعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: "إِذَا تَشَهَّدَ أَحَدُكُمْ، فَلْيَسْتَعِذْ بِاللَّهِ مِنْ أَرْبَعٍ، يَقُولُ: اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنْ عَذَابِ جَهَنَّمَ، وَمِنْ عَذَابِ الْقَبْرِ، وَمِنْ فِتْنَةِ الْمَحْيَا وَالْمَمَاتِ، وَمِنْ شَرِّ فِتْنَةِ الْمَسِيحِ الدَّجَّالِ".. رواه مسلم وأحمد والنسائي.

وعنْ عَلِيٍّ بن أبي طالب رضي اللَّه عنْهُ قال: كانَ رَسُولُ اللَّهِ إذا قام إلى الصَّلاةِ... يكونُ مِنْ آخِر ما يقولُ بينَ التَّشَهُّدِ والتَّسْلِيم: " اللَّهمَّ اغفِرْ لي ما قَدَّمتُ وما أَخَّرْتُ، وما أَسْرَرْتُ ومَا أعْلَنْتُ، وما أَسْرَفْتُ، وما أَنتَ أَعْلمُ بِهِ مِنِّي، أنْتَ المُقَدِّمُ، وَأنْتَ المُؤَخِّرُ، لا إله إلاَّ أنْتَ".. رواه مسلم.

وعَنْ أَبِي بَكْرٍ الصِّدِّيقِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ، أَنَّهُ قَالَ لِرَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: عَلِّمْنِي دُعَاءً أَدْعُو بِهِ فِي صَلَاتِي، قَالَ: "قُلْ، اللَّهُمَّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي ظُلْمًا كَثِيرًا وَلَا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلَّا أَنْتَ، فَاغْفِرْ لِي مَغْفِرَةً مِنْ عِنْدِكَ، وَارْحَمْنِي إِنَّك أَنْتَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ".. رواه البخاري ومسلم وأحمد والترمذي والنسائي.

إعلان

إعلان

إعلان