خطيب المسجد النبوى: سماع القرآن من أفضل القربات لله

03:40 م الجمعة 25 أكتوبر 2019
خطيب المسجد النبوى: سماع القرآن من أفضل القربات لله

القرآن الكريم

وكالات:

قال الشيخ الدكتور أحمد بن طالب بن حميد - إمام وخطيب المسجد النبوي - إن الله عز وجل أنزل القرآن على نبيه محمد صلى الله عليه وسلم، وأعلمه فضل ما أنزل عليه، وأعلم خلقه في كتابه وعلى لسان رسوله، وإن القرآن عصمة لمن اعتصم به وهدى لمن اهتدى به وغنى لمن استغنى به وحرز من النار لمن اتبعه ونور لمن استنار به وشفاء لما في الصدور وهدى ورحمة للمؤمنين.

وأضاف خطيب المسجد النبوي في خطبة الجمعة اليوم- نقلا عن وكالة الأنباء السعودية واس أن كل كلام ربنا حسن لمن تلاه ولمن استمع إليه وإنما هذا - والله أعلم - صفة قوم إذا سمعوا القرآن أحسن ما يتقربون به إلى الله عز وجل مما دلهم عليه مولاهم الكريم يطلبون بذلك رضاه ويرجون رحمته.

واختتم إمام وخطيب المسجد النبوي الخطبة بقوله تعالى: {الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَى عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجًا قَيِّمًا لِّيُنذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِّن لَّدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا مَّاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا}.

إعلان

إعلان