في ذكرى ميلاده.. تعرف على الدبلوماسي البريطاني الذي كان سببًا في دخول الآلاف الإسلام

06:50 م الأربعاء 01 يناير 2020
في ذكرى ميلاده.. تعرف على الدبلوماسي البريطاني الذي كان سببًا في دخول الآلاف الإسلام

غاي إيتون

كتبت – آمال سامي:

هو غاي إيتون، أو حسن عبد الحكيم، الكاتب والباحث البريطاني الذي أسلم على يد المتصوف الإنجليزي مارتن لنكز عام 1951، ولد في مثل هذا اليوم الأول من يناير عام 1921م لوزان بعاصمة كانتون فود في سويسرا، ودرس بجامعة كامبريج وعمل مستشارًا للمركز الثقافي الإسلامي بمسجد ريجنت بارك بلندن لمدة 22 عامًا.

خاض إيتون العمل الدبلوماسي البريطاني ما بين عامي 1959 و 1974، فخدم في الهند وأفريقيا ومنطقة البحر الكاريبي ثم عاد إلى بريطانيا ثم تقاعد بعدها بثلاث سنوات، وفي عام 1996 كان عضوا في اللجنة التي وضعت دستور المجلس الإسلامي ببريطانيا، وعمل غاي كمحاضر ومذيع وكاتب في الشئون الدينية.

في الحرب الأخيرة على العراق وإقصاء صدام حسين كان لدى غاي رأي نشره في مقابلة مع مجلة إميل قال فيه إنه ممزق للغاية ولا يستطيع أن يعرف ما يجب أن يكون، فهو يرى أن صدام كان "وحش" المسلمين الذي عليهم ان يتعاملوا معه، لكنهم ضعفاء وفاقدو الأمل لدرجة أنهم لا يستطيعون فعل هذا بمفردهم فتدخل آخرون بمصالحهم وأطماعهم الخاصة.

كتب غاي عدة مؤلفات منها: الإسلام ومصير الإنسان، والاختيار والمسئولية في العالم الحديث، وتذكر الله: تأملات في الإسلام، وكان آخر كتبه بداية سيئة: الطريق إلى الإسلام وساهم في كتابة عديد من المقالات في مقارنة الأديان.

في 22 فبراير 2004 نشرت جريدة صن داي تايمز تقريرًا ذكرت فيه أن الإسلام قد انتشر بين صفوة المجتمع البريطاني وأن أكثر من 14 الف بريطاني أبيض قد اعتنق الإسلام، ونقلت الدراسة التي نشرت بعض منها الصحيفة أن كتابات الدبلوماسي البريطاني غاي ايتون خاصة كتابه "الإسلام وقدر الإنسان" أثرت كثيرًا في اعتناق هؤلاء لدين الإسلام.

يحاول كتاب الإسلام ومصير الإنسان استكشاف معنى أن يكون المرء مسلمًا وعضوا في مجتمع يمثل ربع سكان العالم، ويصف القوى التي شكلت قلوب وعقول الأمة الإسلامية، ويبدأ الكتاب بتحليل الفارق بين الديانات السماوية الثلاث ( الإسلام والمسيحية واليهودية) ثم يبدأ في التحدث عن معتقدين إسلاميين اساسيين وهما: الحقيقة والرحمة ويشرح المؤلف في الجزء الثاني من الكتاب أهمية القرآن وسيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم.

توفي غاي ايتون في لندن يوم 26 فبراير عام 2010 وكان عمره 89 عامًا ودفن في مقبرة بروكوود بانجلترا.

موضوعات متعلقة..

- من هو الهندوسي الذي أسلم على يديه أكثر من مائة ألف؟

- بالفيديو.. قصة إسلام دكتور كندي..أسلم على يديه المئات حول العالم

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 106060

    عدد المصابين

  • 98624

    عدد المتعافين

  • 6166

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 41992013

    عدد المصابين

  • 31184544

    عدد المتعافين

  • 1142731

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي