إعلان

هل يجوز للمرأة التصدق من مال زوجها دون علمه؟.. ومبروك عطية: يجوز بشرط

01:13 ص الأحد 19 ديسمبر 2021
هل يجوز للمرأة التصدق من مال زوجها دون علمه؟.. ومبروك عطية: يجوز بشرط

الدكتور مبروك عطية

كتب- محمد قادوس:

هل يجوز لي أن أتصدق من مال زوجي دون علمه؟.. سؤال ورد إلى الدكتور مبروك عطية، أستاذ الشريعة الإسلامية بجامعة الأزهر، فأجاب قائلًا: نعم يجوز للمرأة ان تتصدق من مال زوجها دون علمه ولكن بشرط، مشيرًا إلى ان هذا الشرط ذكره سيدنا رسول الله-صلى الله عليه وسلم-، مستشهدا في ذلك بحديث ورد عن عائشة رضي الله عنها قالت: قال النبيُّ ﷺ:" إذا أنفقت المرأةُ من طعام بيتِها غير مفسدةٍ كان لها أجرُها بما أنفقت، ولزوجها أجره بما اكتسب، وللخازن مثل ذلك، لا ينقص بعضُهم من أجر بعضٍ شيئًا. متفقٌ عليه.

وقال أستاذ الشريعة الإسلامية: المرأة لا تحرم من الاجر والثواب إذا فعلت ذلك، والزوج أيضًا لا يحرم لأنه رب المال، مشيرًا إلى أنه يثاب المرء رغم أنفه، "حسنة جياله لا كانت على البال ولا على الخاطر".

وأضاف عطية، عبر فيديو نشره عبر قناته على يوتيوب، بأن الشرط الذي اشترطه سيدنا رسول الله- صلى الله عليه وسلم- هو عدم الإسراف في الصدقات الذي يؤدي إلى الإفساد، مؤكدًا ان التصدق يجب ان يكون على حسب حالة الزوج.

وأوضح أستاذ الشريعة أن التصدق يكون بشيء يسير لو علمه لزوج ما غضب منها، ويكون وألا يؤثر في ميزانيته وما ينوي شراءه وما يدخره، إما لسداد دين عليه أو لشراء شيء لأولاده، ناصحًا الزوجة: لو كان غير ذلك لم يكن صدقة، وبذلك يجوز التصدق إذا كانت الصدقة غير مُفسدة.

أفضل 8 هواتف بسعر أقل من 5000 جنيه

تعرف عليها
محتوي مدفوع

إعلان

El Market

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي