رسالة من الكحلاوي: لو نفذتها لشعرت بالسعادة والطمأنينة وراحة البال

01:34 ص الخميس 18 أبريل 2019
رسالة من الكحلاوي: لو نفذتها لشعرت بالسعادة والطمأنينة وراحة البال

عبلة الكحلاوي

(مصراوي):

قالت الداعية الدكتورة عبلة الكحلاوي، أستاذة الدراسات الإسلامية بجامعة الأزهر، إن كثيراً من الناس يفهم هذه العبارة خطأ: (لا راحة لمؤمن إلا بلقاء ربه)، فلا يشترط أن يكون اللقاء بعد الموت.

وكتبت الكحلاوي، عبر صفحتها الشخصية على فيسبوك، أن الصلاة لقاء، والمناجاة لقاء، والذكر لقاء، والتفكّر لقاء، والصدقة لقاء، وقراءة القرآن لقاء، والتودد إلى الناس لقاء، والعلم لقاء، والأدب مع العلماء لقاء، وقيام الليل لقاء وكفالة اليتيم لقاء، وغيرها من الأشياء الجميلة التي تسعد النفس والقلب والروح.

وتساءلت الكحلاوي: فهل أدركنا كم فرصة للقاء الله؟، لتجيب مستشهدة بقول الله تعالى: (ﻓﻤَﻦْ ﻛﺎﻥَ ﻳﺮْﺟﻮ ﻟِﻘَﺎﺀ ﺭﺑِّﻪ فلْيَعْمَل عَملاً ﺻَﺎﻟﺤَﺎ ﻭلا ﻳُﺸﺮِﻙ ﺑﻌِﺒَﺎﺩِﺓ ﺭﺑِّﻪ ﺃﺣﺪﺍً)، فهي آية كأنها خلاصة المواعظ، رسالة مختصرة، لغاية وجودك، رسالة جميلة لو نفذتها لشعرت بالسعادة والراحة النفسية والهدوء والطمأنينة وراحة البال، لشعرت أنك ملكت الدنيا والآخرة.. فعلا ما أجمل لقاء الله، وما أجمل وأعظم التقرب إلى الله بالأعمال الصالحة.

إعلان

إعلان

إعلان