والدتي كانت تصوم بدون نية فهل صيامها صحيح؟.. أمين الفتوى يجيب

09:00 ص الإثنين 09 ديسمبر 2019
والدتي كانت تصوم بدون نية فهل صيامها صحيح؟.. أمين الفتوى يجيب

والدتي كانت تصوم بدون نية فهل صيامها صحيح؟

كتبت – آمال سامي:

ورد سؤال إلى دار الإفتاء المصرية في بثها المباشر عبر صفحتها الرسمية على الفيس بوك يقول فيه السائل: والدتي كانت تصوم أياما كثيرة من رجب وشعبان وحتى في القضاء بدون نية فهل صيامها صحيح؟

أجاب الدكتور محمد عبد السميع، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، قائلًا إن صيامها صحيح متسائلًا "مين قالك أنها صامت من غير نية"، وأوضح أن النية ليست أن تقول كل يوم أنها تصوم بنية قضاء الأيام التي عليها أو بنية التقرب إلى الله، مضيفًا أن نية صوم رجب وشعبان هي نية التقرب إلى الله وهي نافلة، فلا تحتاج فيها أن تستحضر النية من الليل بل يكفي فيها أن تصوم بالنهار كما كان يفعل النبي صلى الله عليه وسلم، فكان يذهب إلى بيوت زوجاته بعد صلاة الظهر فلا يجد عندهن طعامًا فكان يقول: إذا أنا صائم، فكان يبدأ في نية الصيام بعد الظهر، وهذا جائز في صيام النفل، يقول عبد السميع، بل أن بعض الفقهاء يقول أن ذلك جائز حتى قبل الزوال، وبعد الظهر أيضًا، فنية النفل لا تحتاج إلى تبييت من الليل ويكفي فيها أن الإنسان صائم تقرب من الله سبحانه وتعالى.

موضوعات متعلقة..

- أيام يحرم فيها الصوم.. تعرف عليها من الإفتاء

- حكم الصوم بنية التطوع وإنقاص الوزن.. مستشار المفتي يوضح

إعلان

إعلان