أخذت مبلغًا من المال عن طريق الاختلاس وأريد أن أتوب فماذا أفعل؟

05:27 م الأربعاء 18 أبريل 2018
أخذت مبلغًا من المال عن طريق الاختلاس وأريد أن أتوب فماذا أفعل؟

أخذت مبلغًا من المال عن طريق الاختلاس وأريد أن أتو

كتب - أحمد الجندي:

ورد إلى مركز الأزهر العالمى للفتوى الإلكترونية، سؤال يقول لصاحبه: أخذت مبلغًا من المال عن طريق الاختلاس وأريد أن أتوب إلى الله فماذا أفعل؟

وقال المركز، فى إجابته على السؤال، إن اختلاس المال أمر محرم شرعا وهو من باب الخيانة وعدم الوفاء قال تعالى: {إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَن تُؤَدُّوا الْأَمَانَاتِ إِلَىٰ أَهْلِهَا وَإِذَا حَكَمْتُم بَيْنَ النَّاسِ أَن تَحْكُمُوا بِالْعَدْلِ}، وقال صلى الله عليه وسلم: "أد الأمانة إلى من ائتمنك ولا تخن من خانك".

وناشد مركز الفتوى العالمي، من ابتلى بهذا الأمر عليه أن يتوب ويرد المال إلى أصحابه.

إعلان

إعلان

إعلان