أبرزها جبل الموتى.. 5 أماكن سياحية في مصر لا يعتاد زيارتها

03:00 م الثلاثاء 26 أكتوبر 2021

كتبت- هند خليفة

تحتوي مصر على أماكن أثرية كثيرة يعتاد زيارتها، لكن هناك بعض الأماكن التي قد لا يعرفها البعض أو لا يسمعون عنها من قبل، على الرغم من تميزها بالجمال والمناظر الخلابة.

ويرصد "مصراوي" في هذا التقرير أبرز 5 أماكن سياحية في مصر لا يعرفها كثير من المصريين ولا يقوموا بزيارتها.

البحيرة المسحورة في "وادي الريان"

تقع في محافظة الفيوم، وعلى بعد 150 كيلومترًا من القاهرة، وتحاط بالعديد من الجبال والكثبان الرملية، ما يجعلها مغمورة بعض الشيء.

وتصل المياه إلى البحيرة المسحورة من أسفل حبيبات الرمال، حيث تتمتع برمال فريدة وكثبان رملية ناعمة وعميقة ومتنوعة من حيث الأشكال والأحجام، كما أن مياهها عذبة.

وهي تعد مكانًا مثاليًا لممارسة رياضة التزحلق على الرمال، حيث أقيمت فيها البطولة الدولية للتزحلق على الرمال لعام 2016 بمشاركة العديد من الدول، بالإضافة إلى كونها مكانا رائعا أيضا لممارسة تسلق الجبال والسباحة والتحليق بالمظلات.

جبل المدورة بـ"الفيوم"

يعد من أحد الأماكن السياحية غير المعروفة، وهو هضبة مرتفعة على شكل دائرة تقابلها 3 هضاب، تشبه الأهرامات، تتوسط محمية وادي الريان بمحافظة الفيوم، وينساب الماء بينها على شكل لسان من البحيرة.

ويوجد أسفل الجبل شاطئ يبلغ طوله نحو 500 متر، وهو من المناظر الطبيعية الخلابة في البحيرة التي سوف تستمتع بزيارتها.

محمية وادي الجمال

هي محمية صحاري تقع في جنوب محافظة البحر الأحمر وتحديدًا في مرسى علم.

المنطقة يعيش بها عدد من القبائل، وكلها تعتمد على رعي الجمال، في الوقت نفسه فإن المحمية تنمو بها عدد من النباتات ذات الطعم المميز للجمال، لذا فكانت على مدار التاريخ تهرب الجمال من القبائل وتذهب إلى المحمية لتستمتع بطعم العشب وهكذا عرفت القبائل أين تجد الجمال الشاردة، فسميت المنطقة بوادي الجمال لتجمع الجمال هناك، بل مازال حتى الآن من يسمي الوادي بأرض الجمال التائهة.

البحيرة المسحورة بـ"رأس محمد"

تقع البحيرة المسحورة في محمية رأس محمد بشرم الشيخ وتبلغ مساحتها التقديرية حوالي 480 كيلو مترا مربعا وتبعد عن مطار شرم الشيخ مسافة 12 كيلو مترا مربعا .

أطلق عليها اسم البحيرة المسحورة لأنها حظيت بالعديد من الأمور الغريبة منقطعة النظير منها أن لون مياهها يتغير على مدار اليوم الواحد سبع مرات وفقا لضوء الشمس في مشهد بديع نادر تعجز الكلمات عن وصفه، كما أن البحيرة تحتوي على نسبة عالية من المعادن المختلفة القادرة على علاج العديد من الأمراض الروماتزمية وغيرها مما أكسب البحيرة قدرة علاجية عالية فأصبحت مقصدا للمرضي بغرض الشفاء من جميع أنحاء العالم.

جبل الموتى بـ"سيوة"

جبل أثري لا يعرفه الكثيرون عندما يزورون واحة سيوة، وهو يقع على بعد 2 كيلو متر من منطقة سيوة التابعة لمحافظة مرسى مطروح، حيث تم اكتشاف هذا الجبل عن طريق الصدفة عام1944 أثناء الحرب العالمية الثانية عندما لجأ أهالي سيوة للاحتماء بالجبل فاكتشفوا المقابر به وهو عبارة عن جبل مخروطي الشكل يبلغ ارتفاعه50 مترا ويتكون من تربة جيرية ويعد بمثابة جبانة أثرية.

والجبل عبارة عن مقابر للموتى منحوتة على شكل خلية نحل من الحجر يشبه شكل الواحة القديمة‏، وهو جبل مخروطي الشكل يبلغ ارتفاعه ‏50 ‏متراً، وتاريخه يعود للعصر البطلمي والروماني.

كورونا.. لحظة بلحظة

أخبار الكورونا
1403

إصابات اليوم

22

وفيات اليوم

1632

متعافون اليوم

405393

إجمالي الإصابات

22260

إجمالي الوفيات

339259

إجمالي المتعافين

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي