• كيف تواجهين السلوكيات السلبية التي قد يكتسبها طفلك من زملائه في المدرسة

    02:54 م الجمعة 28 سبتمبر 2018
    كيف تواجهين السلوكيات السلبية التي قد يكتسبها طفلك من زملائه في المدرسة

    صورة تعبيرية

    كتبت- رشا المنيري:

    مع بداية العام الدراسي الجديد يعاني الآباء من تحديات عديدة منها تغير سلوكيات الأبناء، واكتساب سلوكيات وألفاظ منها الخاطئ.

    وسلوك الطفل يتغير طبقا للبيئة المحيطة به، كما أشار الدكتور عبدالحميد زيد، رئيس قسم الاجتماع بكلية الخدمة الاجتماعية لـ"مصراوي"، مؤكدا ضرورة متابعة الأسرة لسلوكيات الأبناء واحتوائهم وخلق علاقة مبنية على الثقة والاحترام.

    وشدد على ضرورة الاتصال المباشر بين الأخصائي النفسي والاجتماعي بالمدرسة وبين الأسرة لمواجهة أي تغيير في سلوك الطفل للأسوأ. وطالب بضرورة الملاحظة الجيدة من الأمهات لمفردات لغة أبنائهم في المنزل طوال اليوم.

    وأشار إلى أن تجاهل "السلوك الخاطئ" بحيث لا يلفت انتباه الطفل له، فيضعف السلوك ويتضاءل حتى يختفي، من وسائل تقويم الطفلأيضا.

    ومن ناحية أخرى، قال الدكتور علي البهنسي، أخصائي الطب النفسي إلى ضرورة عدم مقابلة الأبوين لسلوك الطفل بالعقاب الشديد والغضب والانتقاد السلبي فالطفل يقابل مستويات مختلفة من التربية وأطفال من بيئات مختلفة، حتى لا ينتبه الطفل إلى أن هذا السلوك يضايقهم ويبدأ في استخدامه كسلاح معادي، ومن الضروري مقابلة السلوك بهدوء والتحكم في النفس ومحاولة تعريفه بأن هذا السلوك خاطئ ويجب اجتنابه والإصرار على ذلك.

    إعلان

    إعلان

    إعلان