للسيدات.. أسباب "الصداع" بعد الولادة القيصرية وكيفية علاجه

03:55 م الأحد 02 ديسمبر 2018
للسيدات.. أسباب "الصداع" بعد الولادة القيصرية وكيفية علاجه

للسيدات أسباب الصداع بعد الولادة القيصرية وكيفية

مصراوي-

هناك العديد من الأسباب التي تجعل المرأة تعاني من الصداع بعد الولادة القيصرية، إلا أن الأسباب الأكثر شيوعًا هي التخدير المستخدم.

يمكن أن تشمل الآثار الجانبية للتخدير النخاعي (التخدير في العمود الفقري) الصداع المؤلم للغاية، إذ يحدث هذا الصداع عندما يتسرب السائل النخاعي من الغشاء حول النخاع الشوكي ويقلل الضغط على الدماغ، وفقًا لموقع "هيلث لاين" الأمريكي المعني بالصحة.

تحدث هذه الحالة عادةً بعد 48 ساعة من الولادة دون علاج، لكن لا تقلقلي فإن الثقب في الغشاء النخاعي سيصلح نفسه بشكل طبيعي على مدار عدة أسابيع.

التخدير ضروري للولادات القيصرية الحديثة ، ولكن استخدامها يمكن أن يسبب قائمة من الآثار الجانبية ولكن الشائعة وتشمل هذه:

1- الصداع

2- استفراغ و غثيان

3- ضغط دم منخفض

4- شعور بالوخز

5- ألم في الظهر

إلا أن هناك أسباب أخرى للصداع بعد الولادة القيصرية، بجانب الصداع الناتج عن التخدير، تشمل الأسباب الأخرى للصداع بعد إجراء عملية قيصرية ما يلي:

1- تقلبات ضغط الدم

2- نقص الحديد

3- شد عضلي

4- الحرمان من النوم

5- اختلال التوازن الهرموني

6- حالة نادرة قد تسبب الصداع بعد الولادة القيصرية هي تسمم الحمل التالي للوضع. يحدث عندما يكون لديك ضغط دم مرتفع وبروتين زائد في البول بعد الولادة

يمكن علاج الصداع عادةً بعدة طرقك:

1- أدوية لتخفيف الألم (استشري الطبيب الخاص بكِ)

2- السوائل

3- كافيين

4- راحة على السرير

إعلان

إعلان

إعلان