بعد الهزيمة في استراليا.. كيف سيعالج فريق "مرسيدس" جراح فورمولا1

10:49 ص الإثنين 26 مارس 2018
بعد الهزيمة في استراليا.. كيف سيعالج فريق "مرسيدس" جراح فورمولا1

فريق مرسيدس

ملبورن - (د ب أ):

بينما كان الألماني سيباستيان فيتيل وفريقه فيراري يحتفلان بانتصارهما الذي تحقق خلال سباق جائزة استراليا الكبرى في افتتاح الموسم الجديد لبطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا1، كان فريق مرسيدس أحد ثلاثة فرق عانت من الجراح بسبب بعض الحوادث الاستثنائية التي وقعت خلال السباق الاسترالي.

لم ير فريق مرسيدس أن بإمكان فيتيل التفوق على البريطاني لويس هاميلتون، الذي كان متصدرا للسباق، بسبب خلل في البرمجيات أعطى مسئولي الفريق الانطباع بأن حامل لقب بطولة العالم في فئة السائقين سيكون آمنا.

لكن فيتيل نجح في خطف الصدارة بعد دخول سيارة الأمان الافتراضية، إثر توقف الفرنسي رومان جروجان سائق فريق هاس، بسبب مشكلة في تركيب الإطارات في سيارته، وذلك بعد فترة وجيزة من مواجهة زميله في الفريق كيفن ماجنوسون لنفس المصير، لتكون بذلك بداية الموسم كارثية بالنسبة لفريق هاس.

في غضون ذلك، اضطر الروسي سيرجي سيروتكين سائق فريق وليامز للانسحاب من السباق بسبب تعرض سيارته لمشكلة في المكابح.

مازال هناك 20 سباقا لتدارك الأمور، لكن الأحداث التي وقعت تسببت في تراجع الفرق الثلاثة، خاصة فريق مرسيدس، الذي كان مرشحا بقوة للتتويج بالسباق، وكذلك فريق هاس، الذي كان في طريقه لتحقيق نهاية أفضل من أي وقت مضى، في ظل تواجد ماجنوسون وجروجان في المركزين الرابع والخامس في ذلك الوقت.

بدا أن فريق مرسيدس أخطأ في حساباته بالنسبة لفارق بين السيارات خلال وجود سيارة الأمان، بعد توقف مبكر لهاميلتون.

عقب انتهاء السباق، كشف توتو فولف رئيس مرسيدس عن الأسباب التي دعت لحدوث هذا الخطأ ،حيث صرح لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) “اعتقدنا أن الهامش الذي لدينا كان كافيا.. لابد أن السبب في ذلك كان خللا في برامج نظامنا وهو ما تسبب في هذا الخطأ وحاليا نحن نعمل بكل جدية لفهم كيفية حدوث هذه المشكلة".

أكد فولف "إن هاميلتون لم يرتكب أي خطأ. لكن السبب ببساطة يرجع إلى خطأ في البرمجيات أو في نظام الخوارزميات الحسابية".

في الوقت نفسه، أصيب المسؤولون عن فريق هاس بصدمة بعد الحادث المزدوج،الذي تعرض له سائقاه ماجنوسون وجروجان، الذي تسبب في تغريمهما عشرة آلاف يورو (12350 يورو) من قبل مسؤولي السباق.

قال جونتر شتاينر، مدير الفريق "من غير المعقول أن تتعرض السيارتان لنفس المشكلة في سباق واحد، وما يزيد الأمر صعوبة علينا هو أنهما كان يحتلان المركزين الرابع والخامس".

من جانبه، صرح ماجنوسون "من المحزن للغاية أن تنتهي الأمور على هذا النحو"، لكنه تعهد قائلا "سنكون قادرين على العودة مرة أخرى، وسنقاتل مجددا".

اعترف شتاينر أن الفريق لم يظهر بوجهه الحقيقي في سباق استراليا، مؤكدا أن أدائه سوف يتحسن كثيرا قبل السباق القادم في البحرين".

في المقابل، يتطلع فريق وليامز إلى تحقيق سيروتكين أداء أفضل في سباق جائزة البحرين الكبرى، الذي سيقام في الثامن من أبريل القادم، عقب انسحابه المبكر من سباق الأحد.

إعلان

إعلان