اعتذار أحد كتاب فيلم "Green Book" بعد إساءته للمسلمين

06:19 م الجمعة 11 يناير 2019
اعتذار أحد كتاب فيلم "Green Book" بعد إساءته للمسلمين

الكاتب الأمريكي نيك فاليلونجا

كتب - مروان الطيب:
اعتذر الكاتب الأمريكي، نيك فاليلونجا، بعدما تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي تغريدة قديمة له على موقع "تويتر"، والتي اتهم بها المسلمين بفرحتهم خلال سقوط برجي التجارة بأحداث 11 سبتمبر عام 2001، وواجه نيك هجومًا ضارياً من قبل المسلمين خلال الساعات القليلة الماضية والتي جعلته يحذف حسابه الرسمي بالكامل.

ووفقًا لموقع "Variety"، اعتذر نيك في تصريح رسمي له عن ما بدر منه سابقًا، قائلاً "أريد أن أعتذر، لقد حاولت طوال حياتي أن أقدم هذه القصة للتغلب على الاختلافات وإيجاد شيء مشترك بيننا على شاشة السينما، وأنا أسف بشدة لكل من شعر بالإهانة، وأعتذر لماهر شالا علي وكل من هم على عقيدة الإسلام لما بدر مني".

كما نشرت "Participant Media" إحدى الشركات المنتجة للفيلم منشورًا عبرت خلاله عن أسفها لما بدر من كاتب فيلمها، قائلة "لقد رأينا تغريدة نيك مسيئة، وخطرة، وغير أخلاقية بالمرة لأسس الشركة، ونحن نرفضها بدون أي قواعد"، وجاءت تغريدة نيك كالتالي "دونالد ترامب كان محقاً 100 %، المسلمين في مدينة جيرسي كانوا فرحين بسقوط برجي التجارة، لقد رأيتهم".

وحقق فيلم "Green Book" نجاحًا نقدياً كبيرًا، حيث فاز مؤخراً بـ3 جوائز جولدن جلوب وهم "أفضل سيناريو، أفضل ممثل في دور مساعد، وأفضل فيلم موسيقي"، وتدور أحداثه حول شخص يدعي "طوني ليب" وهو أمريكي ينحدر من أصول إيطالية، يقوم بإيصال أحد عازفي البيانو إلى أقصى الجنوب الأمريكي.

تغريدة نيك على تويتر

إعلان

إعلان

إعلان